السبت، 3 مايو، 2014

آلا ليت الزمان يعود7



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
صبحكم الله بالخيرات والبركات 
وجعل الله عامنا هذا عام نصره للاسلام والمسلمين 
اللهم عليك بأعدائك اعداء الدين فإنهم لا يعجزونك 
اللهم احصهم عددا واقتلهم بددا ولا تغادر منهم احد 
اللهم انهم لا يعجزونك فأرنا فيهم عجائب قدرتك 
انت الناصر فلا ناصر لهم سواك 
اللهم انصر اهلنا في سوريا وفلسطين والعراق
وفي جميع بلاد المسلمين 
اللهم انصرهم نصرا مؤزرا
.
.
.
.
.
لا تلهيكم سطوري عن الصلاه 



7
فيلا صغيره 
من دور ارضي وحديقه صغيره 
مبنيه من حجر الرياض 
وقف سند امام الفيلا ونزل من السياره ونزل الشنط 


سند

"فتحت الباب ودخلت والعيال وراي 
وفايزه تتبعنا وهي شايله منال 
قلت لها تفضلي البيت بيتس 
دخلت بهدووء
قلت : بطلع اجيب الشنط من الحوش 
وطلعت واخذت وقتي كله ابيها ما تتضايق من وجودي 
دخلت البيت ومعي شنط الاولاد 
نزلتها بغرفتهم 

طلعت للصاله لقيتها واقفه ولازالت شايله منوله وبعباتها وغطاها 
قلت لها :خذي راحتس 

بصوت مخنوق ردت علي: شكرا 
وتوجهت مع العيال لغرفتهم 
وانا طلعت بر البيت 
طلعت رحت للدكان باول الحاره 
اخذت خبز وبعض الاغراض 
ورجعت للبيت بس رجلي ما طاوعتني انزل قعدت بالسياره 

******* 
بيت اختي كل شي فيه جديد ومتغير مأثث البيت اثاث جديد 
بس احس ان ريحتها فيه روحها موجوده لمساتها انفاسها حتى تهيأ لي اني اسمع صوتها 
تعوذت من الشيطان و

نزلت عباتي وخليت طرحتي علي
تحجبت زين حتى منابت الشعر ما بانت 
كنت لابسه تنوره سودا واسعه وقميص اسود واسع باكمام طويله
جلست مع عيال فوزه الله يرحمها في غرفتهم الصغيره 
دولاب كبير مع سريرين خشب 
غرفتهم جديده باكياسها المراتب فتحت الدولاب لقيت اللحف الجديده بديت احضر سراير الصغار 
وماجد يساعدني 
و منوله فراس يلعبها 
بدت تبكي وتصيح منول : ننااا ننااا 
جوعانه تبي رضاعتها 
شلتها واخذت شنطتها اللي فيها الحليب 
ناديت ماجد: تعال حبيبي امسك اختك خليني اسوي لها رضاعه 

توجهت للمطبخ ونفسي ضاق مطبخ فوزه هو هو ما تغير 
بدواليبه الخشبيه وارضيته البيضا : الله يرحمس يا فوزه 
سويت الرضاعه لمنول واخذتها من ماجد ورجعنا لغرفة اخوانها 
جاني فراس وضمني بقوه وبنظرة برائه وطفوله : انا احبس يا خالتي اكثر شي 
دمعت عيني من مشاعره الصادقه 
الاطفال لا يمكن يجامل او يزيف مشاعره 
: وانا بعد احبك يا حبيبي
و يله يا بطل غير بيجاما و تعال تنام 
:ماجد يا قلبي قبل لا تنام غيرر ملابسك
شفها طلعتها لك من الشنطه 

ماجد : طيب وهو نايم اصلا 
بعد مانامو العيال كلن بسريره احترت وين انام انا ومنوله 
فرشت بالارض لحاف خفيف ونومت منوله ودفيتها زين بدى الجو يبرد 
وغيرت ملابسي بقميص واسع 
طلعت شرشف صلاتي وتلحفت فيه ونمت 


********


مضى الوقت وانا قاعد بالسياره 
دخلت الصاله وهدووء شديد في البيت 
شكلها نامت هي والعيال 
طفيت الانوار وجلست في الصاله 
مافيني ادخل غرفتي 
تمددت على الجلسه الارضيه 

قمت افكر بفايزه وحالنا سويه
انا اكيد انها مو من خاطرها وافقت عالزواج مني 
مثل ما أنا مو من خاطري هالزواج
بس عيالي هم اهم شي اشتقت لوجودهم حولي
ذاتا منوله شبيهة امها 
غطيت عيوني بذراعي ونمت حول ساعتين 
ووعيت على بكا منول في غرفة العيال 

قمت ودقيت الباب وفتحت الباب 
تفاجأت فيني فايزه 
مسكينه بسرعه اخذت شرشفها ولفت فيها شعرها 
اخذت منول ومن دون ما اناظر فايزه 
:منول منولل ها بابا ليه ليه تبكين 
منوله بابا 
منوله زاد بكاها وما تجاوبت معي 

قالت فايزه : دقيقه بسوي لها رضاعه الحين 
وطلعت رايحه للمطبخ 

لحقتها للصاله وانا شايل منال حتى ما تصحي اخوانها 

استمرت منول بالبكا وما مسكت الرضاعه ابد
تصيح بشكل متواصل 
قالت فايزه :يمكن مسخنه او اذنها تعورها 
قلت :يمكن 
ولمست جبينها ما كان عليها حراره 

غابت فايزه دقايق في غرفة العيال 
ورجعت جايبه خافض ومسكن للحراره 

:ممكن تمسكها لي بعطيها هالعلاج يمكن ترتاح 
حضنت منول في حجري وانا جالس وجلست فايزه مقابلي 
وصبت كميه من العلاج في ملعقه صغيره وشربتها منول 
واخذتها مني وشالتها 
قالت وهي متوجهه للغرفه : هالحين ان شالله بتسكت وتنام 
دخلت وراها الغرفه 
قمت اناظرها وهي تهد هد منوله وبنتي تصيح عيونها حمر وشفايفها ورمت من البكا 
وفايزه تطبطب عليها بحنيه : بس ماما بس حبيبتي 
شفت فراش فايزه بين سرير ماجد وفراس 
سألتها :ليه نمتي هنا؟
وكملت : فيه غرفه لمنال تعالي شوفيها 
وما انتظرتها طلعت برى الغرفه 
وتوجهت لغرفة منال 
فتحت الانوار والتفت لقيتها واقفه وراي 
: تفضلي هذي غرفة منال 
كانت غرفه صغيره مأثثه لشخص كبير سرير ودولاب وتسريحه 
باللون الابيض والموكيت باللون العشبي المنقط باللون البني
قلت : المفرش واللحاف بالدولاب
و أي شي تحتاجونه انتي والعيال قولي لي وانا اجيبه 
وان شاءلله كلها كم يوم والشغاله بتكون فيه 
ناظرت منال بين ايدينها نايمه 
تبسمت بتعب : حبيبة ابوها نامت 
يالله اخليكم ترتاحون وطلعت وتركتهم وتوجهت لغرفتي 

********
بس طلع من الغرفه نزلت للارض ومنول بحضني 
جلست ابكي واصيح 
يالله تصبرني يالله تصبرني 
والله من اصعب اللحظات علي 
مدني بالقوه ياربي 
اول ليله وكذا صعوبتها 
****** 
رحت لبيت انسباي ولقيت عمي ابو حمد وحمد 
وعلمتهم بسالفة الشغاله واللي صار معنا 
تفاعلو معي وتحمدو لي بالسلامه 
حمد : الحمدلله اللي الريم كانت هنا والا سوت لك فيلم هندي 
اصبر بالله خليني انا اعلمها 
دخلت عليهم الريم كاشخه اخر شي 
لابسه فستان بني ناعم وفاكه شعرها ومنزله غرتها بطريقه حلوه 
وداعجه العيون كحل عربي والروج احمر 
عليان شتت نظراته مايبي يناظرها حاس ان حمد يراقبهم 
و استحى من عمه 
تقدمت الريم لين وصلت عند عليان وقام لها صافحته خجلانه من ابوها واخوها عيونها على كل شي الا عليان 
وحمد الخبيث يراقبها 

جلست بين ابوها وعليان 
قال حمد وابتسامه تشفي بالريم 
: قولي لعليان الحمد لله على السلامه 
رفعت الريم نظراتها خايفه على عليان 
وبلهفه وخوف : وش فيك !!!!
ناظرت بحمد وسألت :وشفيه ؟
انحرج عليان وحمرت خدوده وبدى يتصبب عرق 
حمد واصل كلامه : ربي نجاه خدامتهم دخلت عليه الغرفه بتسحره 
شهقت الريم بخوف على عليان : وش 
صدق عليان ؟؟
صار عليك شي ؟؟
قربت منه من دون وعي 
وهي تتحسس كتوفه وصدره 
عليان محرج وده يحضنها يطمنها بس خجلان 
: الحمد لله الريم ترا ما صار شي الحمد لله ربي حفظنا 
صارت الريم تبكي من كل قلبها خايفه عليه 
يكون تضرر او تأثر 
:بسم الله عليك بسم الله عليك 
حمد يتفرج وما قدر يسكت 
وبضحكه : هههههه اقول خذ مرتك للبيت يالله وتوكلو على الله 
ابو حمد : هههه بس يا حمد الله يقطع شرك ما تجوز من سوالفك 

الريم تفشلت من ابوها واخوها طلعت وهي حمرا من خجلها 
قبل لا تطلع عليان يعدل صوته : انتظرس بالسياره 
ورااح عند حمد وقال : ياخي احرجتنا 
راعي اننا تونا معاريس 
حمد فكها ضحك : هههههههه الله يهنيكم يا خوي 

طلعت برى للسياره وبعدها لحقتني الريم واول ما دخلت السياره 
اخذت يدها وبستها بقووه : والله اني طيب يا قلبي لا تخافين
شفتي فضل الاذكار 
الريم بصوت باكي : الحمد لله على سلامك يا قلبي 
شبكت ايدها بايدي و قلت لها : شرايس نطلع نقعد في مكان لحالنا 
قالت : طيب حبيبي 
:خلاص ناخذ عصير وسندويشات ونروح للبر 
قالت : طيب 
واخذنا عصير وسندويشات ورحنا للبر فرشنا فرشتنا الصغيره وجلسنا تحت ضو القمر 
وتكلمنا وحكينا عن كل شي وفي كل شي
كل يوم يزيد اعجابي بالريم الله لا يغير علينا 
**************** 





جالس مع امي 
:يمه اسمحي لي بكره ماشي على جده انا الحين 
تارك وراي الشغل ومارضو يعطوني اجازه 
اضبط اموري وارجع لس يمه 
دمعت عينها وحاولت تداريها
: لا تبطي علي انا ما اطيق بعدك ذاتا بعد مارجعت لي 
مسحت دموعها وحضنتها بذراعي : يمه شرايس تجين معي 
قمرا : لا رح انت الله يسهلك وش يوديني عن الحجز 
ضحك ياسر : ايش بهم الحجز ياأمي 
قمرا :بسلامتهم بس ما اعرف لكلامهم 
ياسر : احلى كلام والله بس تتعودين عليه 
يالله تعالي معي بتنبسطين عليهم 
قمرا: لا يا حبيبي خلني هنيا عند اختي وعيالها 
وانت ارجع بسرعه مو تروح وتقول عدو لي 

تبسمت اطمنها :لا تخافين يا غاليه بإذن الله راجع 
قمرا : ومتى بتمشي ان شالله 
ياسر : بكره الفجر ان شالله 
الليله بودع عمي ابو عليان والعيال 
بيجتمعون عند عمي بمجلسه 
وقام : اصلاً يمديهم هناك الحين 
يالله اجيس الصبح ان شالله اسلم عليس 
وتنحنح وطلع 


******** 

جالسين في مجلس ابو عليان 
ينتظرون ابو عليان والشباب عليان وياسر
جالسين تحت الشباك وفاتحينه حتى تدخل نسايم الليل البارده 
قال بندر لبدر : اقولك ما تدري اذا ياسر بيطلق عليا
بدر بضيق : وانت للحين هالفكره معشعشه بعقلك
يا خي استح الحرمه بذمة رجال وهالرجال ولد عمك 
بندر :ياخي ابيها من شفتها وهي في بالي 
بدر متقزز من تفكير بندر: اخص عليك 
والله يا بندر ان ماشلت هالفكره من راسك 
وتعوذت من الشيطان ما تلوم الا نفسك 
بندر فقد اعصابه وبدى ينسى هو وين وصوته يعلى 
: احبها يا خي افهم 
احب عليا ومن تتطلق من ياسر باخذها 
عليا لي وانا لها 
بدر : ياخي انت اللي افهم
اللي قاعد تسويه ما يجوووز مايجوز
و اسكت لاحد يسمع اسكت خسك الله 
وخاف الله انت في بيت ابوها 
وقمت ابطلع خنقني بندر بتفكيره 
وبرى المجلس لقيت يا سر برى واقف
قلت بإرتباك كأني انا المذنب : هلا ياسر حياك اقلط 
تبسم وقال الله يحيك 
ناظرت وجهه اشوف فيه لو سمع شي من الكلام الخطير 
الي قاله بندر 
بس ما شفت عليه أي تعبير ممكن يقول انه سمع 
ودخلنا عند بندر اللي رحب ببرود بياسر 
ودارت سوالف عاديه عاااديه جدا 
لين حضر عمي وبعده عليان واجتمعو العيال
عادل وعبد الله 
لعبنا بلوت وتعشينا من يدين ام عادل 
وعلى الساعه 11 بلغنا انه مسافر بكره راجع لجده 
واعتذر منا لانه لازم يروح ينام بدري 

سلمنا عليه ما ندري نقابله والا بيمشي قبل الصلاه 
وانتهت هالليله بعد ما حاسني بندر بكلامه 
وخوفي من ياسر سمعه 
*********** 
من سنين وعليا ما تشكل لي ولا شي
مجرد بنت ملقوفه مزعجه تدبست بزواجها وحنا صغار 
اكثر ذكرياتي معها ظرب وسب 
مدري ليه ماكنت احبها 
الاكيد اني نسيتها تماما بمجرد ما طلعت زعلان من الديره 
رجوعي هنا كان بسبب انهاء وضع امي المهين لها 
جيت بس ابي ارجع امي وارجع اكون ولدها البار 
ما فكرت للحظه بعليا واني مطالب
بإتمام زواجنا لاني ناسيها ناسي انها زوجتي 
عمي ابو عليان ما جاب لي نهائيا أي سيره عن هذا الموضوع 
وامي كانت تلمح بس لها كم يوم سكتت تماما 
بكل صراحه انصدمت من عليا اول مره شفتها 
تغيرت كثير وتبسمت تغيرت واحلوت 
بس لازالت هي عليا ام لسان سليط 
والظاهر لولا العيب كانت بعد يدها طويله بالظرب 
ضحكت تذكرت يوم تخبطني بشنطتها وحنا بالمصعد 
ههههههه ما في فايده عليا هي عليا 
بس والله ما تفرح فيها يا بندر 
عليا زوجتي وانا ما اتنازل بسهوله 
*********** 
ازيك يا بت يا عليا وازاي الست الحجه 
عليا بفرحه لشوفة سعديه : اهلا اهلا يا بت يا سعديه 
دا انتي نورتي الحته 
سعديه بضحكه : هههههه منوره بيكي يا ألبي (قلبي )

ومدت لعليا صحن دائري مغطى بتغليف ورق مشرب بالدهن ومربوط بفيونكه بلاستيكه : تفضلي بسبوسه مصريه من اللي بيحبها ألبك 
عليا : اللــه 
تسلم يدس وكثر الله خيرس 

دخلت الريم وهي تتسائل من هذي بنظراتها 
عليا : تعالي الريم شوفي اطيب قلب 
سعديه زوجة بندر ولد عمي وسلفة منيره 
قامت سعديه وضمت الريم : اهلا اهلا بعروستنا الكتكوته 
ماشاء الله ماشاء الله ايه القمال ده كلوه 
كاان منظر يضحك الريم نحيفه قصيره او مربوعة الطول 
بعكس سعديه اللي كانت طويله جدا وعريضه لكن مو سمينه 
متناسقه سبحان الله 
جميله جدا بشره بيضا وعيون عسليه جدا وشعر اشقر غامق اجعد لكنها تتفنن في استشواره ولفه بطريقه انيقه 
دائما انيقه ببساطه 
كانت لابسه تنوره جينز سودا مع قميص ابيض حرير مزينته بوشاح حرير ملون بالوان الطيف وتلبس معاه حلق ذهب صغير بفص لولي 
حبتها الريم جدا الجلسه مع سعديه ممتعه 
قالت لها الريم 
: سعديه ممكن اعرف كيف تزوجتي ابو عبد الله 
ضحكت سعديه بانبساط : ههههه اتقوزته زي ماكل الناس بتتقوز 


منيره بضحكه وهي داخله عليهم بصينية القهوه وصحون البسبوسه المصريه : هههههه قولي يختي لازم هالمقدمات 
سعديه : امال ايه دي حكايتنا حكايه ياستي 
هي الحكايه ابتدت من تقريبا خمس سنين
اصل انا كنت بشتغل ممرضه في المستشفى 
وفي يوم كنت هلكانه من التعب وكان نهاية الدوام 
كنت في قسم الطوارئ انتظر الوقت يمشي 
دخل علينا واحد طويل واهبل 
وهوو بيجري وشايل ابنه في ايده 
كان ابنه بينزف دم كتيير اوي 
قلت لو : هاتو هنا وانا بأشر على السرير 
ايه مالو وباشرت اسعافه وقفت النزف 
وانا بشتغل ابنه كان بيسرخ 
شخط لي وقال : بشويش عالواد 
ضحكت الريم وعليا ونسرين 
ومنيره قالت ايييوه اكييد حبيتيه من شخطته 
ضحكت سعديه :حبك برص احب فيه ايه حد يحب حد بيشخظ فيه 
لسه ما حبيتهوش وقتيها 
وكملت حكايتها :رفعت ايدي وقلت له لو سمحت سيبني اعمل شغلي ابنك طبيعي حيسرخ ويتألم 
ورجعت اكمل خياطة الجرح 
عبادي سررخ قاامد وابووه سي بندر ما تحملش قام ومسك ايدي 
عاوز يمنعني 
اديته نظره : ايه اللي عملتو ده 
ازاي تمسك ايدي 
هو يا عيني ماكانش واخذ بالو من اللي عملو 
سحب ايدو وقال لي : ما تعوريش الواد 
قمت رديت عليه : ما تجي تكمل احسن يا حضرة ممكن تسيبني اعمل شغلي 
كملت خياطة الجرح والواد يا عيني بيعيط 
وابوه ماقدرش يستحمل وقال ما ابي حرمه تعالج ولدي ابي دكتور وكانت تقلد صوت بندر ولهجته
فكن البنيات ضحك عليها 
خلصت شغلي وضمدت الجرح وهو لسه بيدور على دكتور راجل يكمل شغلي بس اييييه ربي خد حقي منو 
دخل علينا الطبيب را جيف الهندي 
وتكلمت معاه وهو طمن سي بندر اني احسن ممرضه وان خياطة الجرح ممتازه 
انتهى شغلي وخرجت مع اخويا ونسيته تماما 
بعد يومين رجع مراجعه مع ابنو عبادي ولما شافنيي تبسم واعتذر 
وقتها اخويا كان موجود ولما شافو جه جنبي وسألني فيه ايه يا سعديه 
قلت له الموضوع وتعرف عليه بندر و تصاحبو وبعديها بفتره طلب بندر ايدي من اخويا وانا كنت رافضه خالص ما تخيلتش اني اتجوز سعودي بس تقولي ايه القسمه والنصيب يختي 
************* 
صليت الفجر وطلعت انا وعمي ابو عليان قلت له يا عم ا ن شا الله لا رجعت ابي اتمم موضوع زواجي انا وعليا 
تبسم عمي وقال : يصير خير الحين انت روح وارجع لنا بالسلامه 

وانا بكلم البنت وارد لك الخبر
طلعت من عند عمي وسلمت على امي وهمست لها : يمه توسطي لي عند بنت اختس لا رجعت ابي اتزوج 

***************

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق