الخميس، 1 مايو، 2014

ايامنا الحلوة 23

الجزء الثالث والعشرين



يابوي مهما مر من الوقت
يزيد بي الشوق لك يابوي فقدتك شينه شينه
الله يرحمك ويغفر لك 

عجزت أنا يا بوي بالصوت أعزيك
تخنقنـى العبـرة وجفـت دمـوعي
*
لو البكا يرجعـك يا بـوي نبكيـك
لا شك درب الموت مابه رجـوعي
*
ولو الدمع يا بوي لو سـال يبقيـك
نذرف كثير الدمع طـول السّبـوعي
*
الله يبيحك كل مـا حـل طاريـك
ويرحمك ربي فـي نهـار يـروعي
*
عزيز في ربعك حنـون بأهاليـك
كريم بضيوفك ولـو هـم جمـوعي
*
وياما ضعيف الحال شلته بأياديـك
وقمت وحميته من قريـب قطـوعي
*
تاقف مع المحتاج هـذي مماشيـك
ويشهد على قولي كثيـر الربـوعي
*
عساك بالجنـة تقطّـف بأياديـك
أثمارها يا بوي مـن كـل نـوعي
*
عسى العوض من بعد غيبة لياليك
في واحد لاعه مـن الدهـر لـوعي
**

بعد الحادث بساعات
هند: يمه في رجال عند الباب يسأل عن مساعد
قلت له مو فيه سأل عن خالي فهد
ام ماجد : خيرر يارب
روحي للمجلس الخارجي شوفي
خالتس نايم هناك وصحيه
راحت هند وصحت فهد
:خالي في رجال برى يبيك
طلع فهد للرجال وسلم عليه
طلع واحد من الجماعه
وعلمه عن وفاة بادي واصابة ابو مساعد
فهد انصعق وهبط قلبه من الخبر
يالله بادي توفى
مــــات
الله يرحمك يا عم بادي
حط يده على راسه
ياربي طفله
طفله
وش بتسوي لا درت
دخل البيت لقى ام ماجد واقفه عند المدخل
اشر لها تعالي
جت ام ماجد : هلا فهد
فهد كان وجهه اسود ومن الضيقه موقادر يتنفس
فك ازرة ياقة الثوب
ناظر بام ماجد : العلم لتس خير
ام ماجد تحفزت : خير
وش فيه قلي
فهد انلجم ماهو قادر ينطق هالمصيبه
ام ماجد بفزع : فهد ابو مساعد
صار عليه شي
فهد مسك يدها وجلسها
: عيني خير يامزنه ابو مساعد
ان شاء الله بخير
صار عليهم حادث
مزنه شهقت : وش وش صار عليه
بالله قلي هو مات
فهد بصوت عالي وحازم
: مزنه تعوذي من الشيطان
اقولتس طيب وهو الحين بالمستشفى
بس عم بادي يطلبتس الحل
توفى الله يرحمه
مزنه خبطت صدرها بقوه
: ابك انت وش تقول
وقامت ماتدري وش تسوي
او كيف تتصرف
فهد : مزنه قولي انا لله وانا اليه راجعون
مزنه : انا لله وانا اليه راجعون
ياربي والله لو تدري طفله
غير يشت عقلها
فهد بضيقه : اقعدي خلينا نشوف
وش بنسوي بهالمصيببه
مزنه دموعها على خدها
: فهد بالله ابو مساعد طيب قلي الله يخليك
فهد حب يطمنها مع انه ماهو عارف
بالضبط حالة ابو مساعد
وفز واقف لازم يروح له

: اسمعي الرجال اللي قالي

يقول انه طيب ان شاء الله وانا
بروح للمستشفى اشوفه واسوي
اجراءت عم بادي الله يرحمه
مزنه : اصبر بروح معك
فهد : لاا اقعدي هنا لا يشكن البنات بشي ولا جيت طمنتس
مزنه بفزع : ومساعد لازم نعلمه
فهد بضيقه اكبر : يابنت الحلال خليني
اروح اول وبعد ذا نفكر بالبعيد
مزنه بخوف : انا ما اقدر اعلم طفله
ياربي تربط على قلبها
فهد : لا اصبري لمن اجي
اخاف يصير عليها شي ضعيفه يوم تدري
خليني بس ارجع

وطلع متوجه للمستشفى
ام ماجد خافت يبان بوجهها فدخلت
غرفتها وصكت الباب
واتجهت لرب العالميين
تدعيه ان الله يخلي لهم ابو مساعد
ويرحم بادي
ويربط على قلب طفله
فهد انصدم من حالة ابو مساعد
اصابته في الراس
وداخل غيبوبه
بس حالته مستقره وممنوعه عنه الزياره
بعدها راح وتولى امر بادي وخلص اجرائته

رجع واتصل على ابو محمد وبلغه
وتأثر جدا ابو محمد على فرااق
جاره اللي ودعه قبل كم ساعه
مادرى انه الوداع الاخير
*******

هند وطفله جالسات مع بعض طفله :
تدرين مشتاقه مووووت لابوي بادي
ما تعودت يغيب عني ابد
هند تخصرت : يا سلااام وابوي ما اشتقتي له
طفله با ابتسامه خفيفه : تصدقين حتى ابوي
اشتقت له تعودت اراقبه
كل صبح وهو يدخل المزررعه
وعلى قولتس يسوي طقوسه
يروووح يوقف شوي هناك عند شجرة امي
وبعدها يرووح يشوف شغله
هند : اي عاد انتي شباكتس موقعه استراتيجي
يكشف المزرعه كلها
تبادليني
طفله : مستحيل و اذا رحت مع ابوي بادي
للبيت الجديد بقفلها وماراح اخليها لتس
هند : يا نذله تدرين من زمان اشحدها
خالي فهد وهو كان يقولي احلمي
اعطيتس اياها حتى بعد ما اتزوج
بقفلها ولا تاخذينها
ههههههه تصدقين انتم الاثنين
نجوس والنذاله عندكم متأصله
لايقين لبعض وهي تغمز لطفله
طفله با احراج : بالله هذي كانت
غرفة خالتس فهد
هند : اي والله
سكتت طفله كانت تحس وجهها فضحها
وانه بيحترق من الاحراج اللي حاسه فيه
كملت عليها هند
: طفله ليش وجهتس صار احمر
طفله سحبت المخده وخبطت فيها هند
وجع يا قليلة الحيا
هند : هههههه ادري انتس
تموتييين فيه يا قلبي
طفله قرصتها : انا !! لا والله ههههه
ضحكة حيا واعتراف
طفله تموت بفهد
هند تفرك يدها : هههههه ايه اضحكي
والله انتس غرقانه لشوشتس بعد

طفله حاولت تكون صارمه معها
: قلت لتس لا وخلاص بلاها قلة الادب
هند بخبث وهي ترفع حواجبها
: طيب تدرين انه ناوي يخطب
اول ما يجي ابوي
طفله صعقت بس ردت بكل بروود
: الله يوفقه
تحسب انه بيخطب وحده غيرها
وحبت تغير الموضوع :
خالتي وينها مالها حس
تعالي نشوفها


بعدها بساعه مساعد اتصل بالبيت
مثل كل ليله يتصل يتطمن على
اهله وعلمه فهد بالحادث
و بس ما علمه ان خاله توفى

صباح اليوم الثاني
كان مساعد وصل هو ووضحى
وفي المطار استقبلهم فهد
وعلم مساعد بوفاة بادي
وانهم للان ما بلغو طفله
مساعد حزن على خاله
وشال هم طفله
وضحى صارت تبكي
وقبل لا ينزلون من السياره
مساعد : وضحى تكفين امسكي نفستس
شوي لا تفجعينها
وضحى تمسح دموعها بغطاها
: طيب بحاول ااا وترجع تبكي
:والله ما اقدر اهئ ياقلبي يا طفله
جى قرب منها مساعد
: حبي تكفين انا ابيتس معي لا بلغتها
مسكينه لا شا فتنا منهارين بتنهار
وضحى تمسح عيونها بقوه خلاااص
هه شف
سكتت شوي : مساعد انا ما مر علي موقف
مثل كذا مدر ي وش اسوي
مساعد: انتي بس ادعي ان الله يلهمها الصبر
و حاولي تهدينها وتهونين عليها
وضحى: طيب
دخلو البيت بهدوء
ولقو ام ماجد بالصاله تتنظرهم والبنات للان نايمات
سلم مساعد على خالته وضحى
سلمت عليها ودخلت تغسل
ووجههايمكن يخفف اثار بكاها
وبعدها طلعو عند غرفة طفله
هند قامت من النوم وحست في حركه غريبه
اليوم في البيت
وزاد استغرابها يوم شافت
مساعد ووضحى جت بسرعه
وسلمت عليهم فرحانه بس لاحظت
الكآبه والحزن بوجيهم
: وش فيه وش صاير
وضحى بدت دموعها تنزل
مساعد رص على يدها :بس حياتي وش قلنا
ناظر بهند : خالي بادي توفى الله يرحمه
هند شهقت وحطت يدها على فمها ايش
مساعد : اششش
انا ووضحى بندخل هالحين
على طفله وبنعلمها
انتي روحي تحت عند خالتي
ودق الباب ودخل
لقى طفله جالسه على سجادتها تصلي
جلس و جلست جنبه وضحى
طفله سلمت ولفت شافتهم
: اوووه وضحكت
بس جمدت الضحكه على شفافها من ملامحهم
وقف مساعد وقرب منها
طفله بلهفه وخوف : وش فيه
مساعد تحجر الكلام بحلقه
طفله كررت السؤال بس
بصوت باكي ونظراتها على وضحى
ويدها على كم مساعد : وش فيكم
وبلحظه حست وفهمت
وشدت على كم مساعد
اكثر وسألته بفزع والحاح : ابوي ابوي
من من اللي مااات من
مساعد حضنها قووووه
:قولي انا لله وانا اليه راجعون
طفله بصراخ :من ؟ من؟
مساعد : خالي بادي الله يرحمه
طفله انهارت بين ايدينه
: يباااه وارتفع صوتها بالبكا
يباااااااه رحت وخليتني يباااااه
مساعد دموعه تسيل على خده
مايدري يصبرها والا يصبر نفسه
وضحى قربت منهم وحضنت طفله
طفله : راح ابوي ياوضحى راااح وخلاااني
وضحى بصوت باكي
: قولي انا لله وانا اليه راجعون
طفله ببكاء وصوت منهار
: انا لله وانا اليه راجعون
اللهم اجرني في مصيبتي واخلفني خيرا منها
ناظرت باخوها
:شلون مات ابوي
مساعد : صار عليهم حادث هو وابوي
شهقت طفله بقوه : وابوي وش صار عليه
مساعد : ان شاء الله طيب انا بروح
اشوفه وبعد كذا بنصلي على خالي بادي
تعلقت بيده : تكفى لا تدفنونه من غير
لا اشوفه تكفى
ابي اسلم عليه واشوفه تكفى

صباح اليوم الثاني
ثاني يوم من العزا
كانت طفله منهاره جدا بعد ما ودعت ابوها البارح
كانت متماسكه حتى شافته بكفنه
طاحت على ركبها وانهارت تصيح
بصوت مكتوم قربت منه
وحبته على راسه
يبااااااه يباااااه
الله يرحمك يبه الله يغفر لك
جى مساعد وشالها من الارض
يله طفله بندفنه تأخرنا

بعدما راحو انهارت تماما
كانت جالسه بغرفتها و تصيح
ام ماجد : يابنتي
ادعي له ترى انتي صلته بها الدنيا
عمله انقطع بس انتي ان شاء الله
ما تقطعينه من الدعا ءوالصدقه
لا تجزعين يابنتي
وادعي لابوتس شوفيه بغيبوبه هالحين
طفله تنبهت لكلام ام ماجد : ابوي بغيبوبه
ام ماجد : أي يابنتي
طفله : محد قالي بروح اشوفه
ا م ماجد: بتروحين يمه بس انزلي
قابلي الناس اللي جت تعزيتس
طفله : لفت منديلها على راسها

ومسحت دموعها
:طيب يا خالتي بس
اتوضا وانزل تحت


( يتبع )


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق