الخميس، 1 مايو، 2014

ايامنا الحلوة 22

الجزء الثاني والعشرين *****************

***********
: فهد يابوك تعال ابيك بكلمة راس

فهد: هلا ابو مساعد
ابو مساعد : اصبر لا تمشي الليله خلك
الليله ولا اصبحنا خذ ام ماجد والعيال معك
وانا بلحقكم مع بادي وطفله
فهد رقص قلبه بس من طاريها
: اشوى اللي لحقت علي كنت بتعذر
من هند وبمشي الليله
بس خلاص لايهمك بكره ان شاء الله نمشي
يله تبي شي انا برووح
ادور لي مكان انام فيه الليله


مشى ووقف عند سيارته لقى
بادي واقف عندها

بادي : فهد ياولدي
فهد: سم ياعم
بادي : بكره ماشين ؟
فهد
: ان شاء الله ياعم
بادي : الله يسر لكم امركم
ابي منك خدمه ياولدي
فهد: آمرني ياعم
بادي : بعد كم يوم بكون عندكم
وابيك تدور معي بيت ابي استأجره
فهد فز قلبه فرح :!!!
بادي :انا نويت انتقل عندكم
فهد خاف تبان فرحته بوجهه
: ماشاء الله خلاص تم ياعم
انا من اوصل بدورلك بيت
تبيه حول بيت ابو مساعد
بادي : يكون احسن
فهد : ابشر ياعم
وسلم عليه بادي وراح لبيته

بادي كان تفكيره انه يوصل لفهد
رساله وانه يبي قربه وقربه هو بالذات

فهد بعد ماراح عنه بادي جلس يفكر
صدق بينتقل جنبنا وتصير طفله قريبه مني
اللــــــــه يكفيني انها قريبه واني ممكن
ارجع اشوف زولها
انا لازم ادور له بيت باسرع وقت




عصر اليوم الثاني

مساعد توه داخل الغرفه عند وضحى
من بعد صلاة العصر
وقبلها كان في الغداء اللي سواه
ابو محمد لضيوفه
من الظهر ماشافها
مساعد : السلام عليكم
وضحى بصوت يالله باين
: وعليكم السلااام
مساعد نزل شماغه
وجى جلس جنبها
ناظرها شافها لابسه فستان
حلوووو لونه احمر
اكمامه قصيره ومعاه حزام
عريض بفراشه فضيه
كان روعه عليها
وشعرها ملموم على جنب
وعيونها مدعوجه بالكحل
وروووج وردي خفيف
كانت فتنه بالنسبه له
وضحى حاسه بنظراته عليه
قامت من مكانها تبي تطلع
مساعد بلهفه : وين رايحه
وضحى بحيا : دقيقه هالحين جايه
وطلعت وخلته يناظر وراها
انسدح على السرير ينتظرها
وغمض عيونه
فجأه حس بيد تهز كتفه
فتح عيونه
لقى هيفا واقفه جنب السرير
قام واعتدل جالس
: هلا والله بالحلوة هيفا
هيفا بزعل : انا ما احبك
مساعد تفاجأ بكلامها : افى ليش
وشالها وجلسها على رجله
هيفا تتلوى تبي تقوم عنه : وخر عني
مساعد مسكها زين
: لااا علميني اول ليش ما تحبيني
هيفا: انت تبي تاخذ وضحى عنا وتصير ابوها
مساعد : هههه بأخذ وضحى بس
ماراح اكون ابوها
دخلت عليهم وضحى جايبه الشاهي
تفاجأت بوجود هيفا
: هيفا امي تناديتس روحي لها
طلعت من عندهم وقفلت الباب
وصبت له الشاهي
مساعد :شكرا يا قلبي
وضحى جلست بعيد عنه
جاهزه اغراضتس بنمشي بكره الصبح
وضحى : اي جاهزه بس خلينا نقعد شوي
مساعد: ياعمري انتي لازم نمشي
بروح معتس ناخذ عمره ونمر جده والطايف
وضحى بحماس : الله بنروح عمره حللللو
خلينا ناخذ طفله معنا
مساعد طارت عيونه منها
: وين ناخذها
وضحى : لمكه مسكينه ما اعتمرت ابد
مساعد : ياعمري ان شاء الله بعدين اخذها
معنا هالمره انا وانتي بس

سكت شوي بعدين قال:
لها الدرجه تعزين طفله
وضحى بحيا وبصوت واطي : اي والله اعزها مرره
مساعد: من زمان انتن صديقات
وضحى :من حنا صغار واحسها اختي مو صديقتي

مساعد : والحين اكيد زادت المحبه
وضحى بطفاقه : اكيـــــــــــــــــــــــد
مساعد حب يحرجها : ليش زادت
وضحى :!!!
مساعد: علميني
وضحى بهمس: عشانها اختك
مساعد : لم يدينها بيدينه خفي علي يرحم والدينتس
ترى اذوب بهمساتس
وضحى صدت عنه خجل
مساعد : تكفين لا تصدين عني ابد
مسك وجها باطراف اصابعه وناظر عيونها وهي بادلته النظره
: ابد لا تصدين عني


بعدها بيومين

مساعد ووضحى في مكه
فهد بدأ فعلا يدور لبادي عن بيت صغير

ابو مسا عد وبادي وطفله في الطريق
متوجهين لبيت ابو مساعد

بيت ابو محمد
احساس بالفقد بين البنات
فاقدات اختهن وضحى وكل شي ممل عندهم

اشواق : يماااه طفش والله وضحى موفيه

ونوف مسافرين لديرتهم والمدارس عطله
وش تبينا نسوي
ام محمد : ادري انتس طفشانه قومي
رتبي دواليب المطبخ يمكن
تنسين الطفش شوي
اشواق بطفش اكبر: يماااه الله يرحم والدينتس
اقولتس طفشانه تقولين لي رتبي
مالي مزاااج ادخل المطبخ سنه قدام
من الكرف اللي كرفناه بزواج وضحى
شيهانه بصوت عالي : يمااااه تعالي كلمي
ام محمد : من
شيهانه بصوت اعلى : وضحى يمااه
بسرعه تعاااالي
قامت اشواق تركض تسبق امها
وخطفت السماعه من يد منيره
اللي كانت تكلم وضحى
وتكلمت بصوت مبسوووط
عكس اللي قبل : وضحــــــــــى يالخايسه
توتس تتصليين
وضحى هلا اشواق شخباركم
شلونكم شلون ا مي وابوي شلون محمد
شلون عبوودي
اشواق الحمد لله كلنا بخير انتي شخبارتس
وينكم
اعتمرتي
عسى دعيتي لنا
وضحى : الحمد لله انا بخير
واي اعتمرنا
ياسلاام كانت العمره مررره حلو
واليوم حنا بالطايف
امي وينها
اشواق تناظر امها
: هذي هي خوذيها يله مع السلامه
ام محمد : هلا والله شلونتس يا قلبي
وضحى بدى صوتها يتغير
وفيها الصيحه : هلا يمااااه اشتقت لتس والله
ام محمد متأثره بصوت بنتها
وهي بعد تحشرج صوتها: وانا بعد
بشريني عنتس عساتس مستانسه
وشلون مساعد معتس
وضحى : الحمد لله يماه أي والله
مستانسه ومساعد بخير
ام محمد: هو جنبتس خليني اسلم عليه
وضحى : لا والله راح للمسجد .
يماه ابوي وينه ابي اكلمه
ام محمد : ابوتس راح للمحل
وضحى : خساره كنت ابي اسمع صوته
طيب سلميني عليه وعلى محمد وخواتي
وحبيلي عبوووودي
ام محمد : الله يسلمتس يوصل ان شاء الله
يله اسلمي وسلمي
وضحى : مع السلامه
قفلت ام محمد التلفون

اشواق تصيح :يمااه تكفين خلينا نسافر
ام محمد بابتسامه : وين تبين تسافرين
اشواق :اي مكان بس نغير جو
منيره : تكفين يمه كلمي ابوي
ام محمد : طيب لا جى المغرب كلمته
البنات حبن راس امهن
: تكفين يمه اصري اننا نسافر تكفين
ام محمد : خلاااااص الله يكتب
اللي فيه خير انا بكلمه وانتن قولن يارب
البنات بصوت واحد : يـــــــــــــــارب
وفعلا لما جى ابو محمد
كلمته ام محمد وقال طيب ما في مانع نرووح
ناخذ عمره وبعدها نتوجه
لابها والباحه بس مو هالاسبوع
الاسبوع اللي يجي
طبعا البنات فرحن بهذا القرار
وبدت الا ستعدادات للتجهيز للسفره
بادي وطفله وصلو مع ابو مساعد
ام ماجد كانت مجهزة غرفه لطفله
من المره السابقه وطبعا هند كانت شبه مقيمه
فيها تعيش على ذكرى طفله اذا ما كانت موجوده
واذا كانت طفله فيه تكون هند مقيمه اقامه كامله عندها

دخلت هند غرفة طفله لقت
طفله نايمه على سريرها
تبسمت من منظرها
قالت خليني العب عليها شوي
اخذت الفازلين وحطت بهدوء شديد
كميه من الفازلين على كف طفله
وبدت تشد شعره من شعر طفله
بطريقه انها تحكها
طفله حست ب هند وهي تحط الفازلين
بيدها فقررت تنتقم من هند
هندمستمره بشد شعر طفله
طفله سوت نفسها متضايقه وبدت
تتحرك بس ما حكت شعرها
هند زودت عيار شد الشعره
طفله تألمت
هند مبتسمه ومنتظره ان طفله تمسح
بيدها اللي فيها الفازلين على شعرها
طفله خبطت راس هند بيدها المليانه فازلين
ومسحت الفازلين كله بشعر هند
وطفله فكت ضحك
هند انصدمت باللي سوته طفله
هند بصرااخ : يا مجرمه وش سويتي
ومسكت شعرها المليان فازليين : والله ما اخليتس
مسكت الفازلين تبي تحط على شعر طفله
طفله : هههههههههههه تستاهلين انتي اللي بديتي
هند : بغيض تعالي والله لا اغرقتس فازلين
طفله " ههه اذا تبين تحطين لي فازلين
امسكيني اول وهجت منها
هند صارت تركظ وراها
لمن وصلت تحت
مزنه : بسم الله وش فيكن
طفله تندس ورى خالتها
: خالتي شوفي هند بتلطخني بالفازلين
هند بقهرررر : يمااه شوفي شعري
كله فازلين منها
طفله : هههه تستاهلين خالتي هي اللي بدت

مزنه : هههههه تعلميني بنتي واعرف حركاتها
ههههه ان كانتس اللي بديتي تستاهلين
قربت هند تبي تحط الفازلين باصرار
على شعر طفله
قامت وهجت من ورى ظهر ام ماجد
وراحت تركظ للحوش وهند ورراها
طلعت تركظ وكان فيه مويه على الارض
زلقت وطاحت بقوه على يدها
جت وراها هند وحطت الفازلين
على شعر طفله ووجهها وهي تضحك
طفله صرخت بألم من يدها
: اااييي يدي ياهند اي
هند : هههه قديمه تبيني ارحمتس هههه ابدا
طفله زاد توجعها وهي ماسكه يدها
: اي والله يدي شكلها انكسرت
هند شافت دموع اختها وقربت منها

: صدق اووووه والله شكلها مكسوررة
وراحت داخل تنادي امها
: يماااه طفله طاحت وانكسرت يدها
ام ماجد : بفجعه قامت بسرعه
وبصوت عالي : كله منتس الله يصلحتس
هند : يمه خلااص الحين شوفيها مسكينه تصيح
جت ام ماجد وشافتها جالسه
وماسكه يدها باليد الثانيه
: سم الله علتس اشوف
ناظرتها لقت كدمه بنفسجيه ويدها وارمه
قومي معي يمه
طفله وهي تصيح : خالتي يدي تعورني
ام ماجد امشي البسي عباتس يله نروح للمستشفى
هند : يمه من بيوديس ما في احد
ام ماجد : ا ي والله ابوتس طالع من بدري
و خالتس مرني اليوم يقول بيطلع مع بادي
الا يسمعون صوت سياره في الحوش
طلعت هند بسرعه وشافت خاها فهد
راحت بسرعه لامها
: يمه خالي فهد جى ومعه عم بادي
ام ماجد تكلم طفله : يله يا امي تعالي
وطلعت مع باب الحوش
وشافت فهد متوجه للمجلس
فهد : تعال ودينا للمستشفى
طفله انكسرت يدها
فهد انفجع من طلعت ام ماجد واللي معها
راح للمجلس نادى بادي
فهد : عم بادي تعال بنتك طايحه ومتعوره يدها
بادي مسكيين انفجع وراح بسرعه
عند طفله : بسم الله عليس
شلون طحتي
طفله بصوت ياله يطلع من الالم
: زلقت يبه وطحت عليها بقوة
بادي : تعالي وفتح لها باب السياره
جلسها ورى بسيارة فهد وركبت ام ماجد جنبها
وركب فهد وساق السياره وهو متلخبط ومرتبك
مبسووووط انها معاه بالسياره
ومتألم من وجعها وحاس فيها
وصلو عند الطوارئ ونزلت
ومسكها ابوها : تعالي
دخخلها عند الدكتور وام ماجد معهم
وفهد جلس بالانتظار
طلع بادي وجلس جنب فهد وهو يمسح دموعه
فهد : بشر ياعم عسى ما هو كسر
بادي : الا والله منكسره يدها اليمين
فهد عوره قلبه عليها : سلامتها ماتشوف شر
بادي الشر ما يجيك يا ولدي
بادي سرح بوجه فهد
وجلس يفكر انه يكلمه عن الخطبه
وانه يتمناه لطفله وانه ما يبي الا هو زوج لها
بس تردد

فهد ما انتبه لسرحان بادي
وكان هو سرحان بنفسه
الحين عم بادي لقى بيت هنا
معقوله لو اخطبها مرره ثانيه توافق علي
بعدها بفتره طلعت ام ماجد هي وطفله ورجعو للبيت
طفله كانت جالسه ورى ابوها وعينها على فهد
تحس قلبها بيفضحها تحس كلهم يسمعون دقاته
وقف فهد عند الصيدليه ونزل
بعد ما اخذ الوصفه من ام ماجد
بادي : ها يمه شلونس الحين
طفله الحمد لله
بادي : عسى ما تعورتس يدتس من الجبس
كانت بترد الا فهد ركب السياره
و عطى بادي الكيس
فهد: الصيدلاني يقول المسكن
كل 6ساعات اول يومين بعد كذا بس عند الالم
بادي : سمعتي ياطفله
طفله بصوت مخنوق حيا : اي يبه
فهد لقاها فرصه يتحمد لها بالسلامه
: سلامات وما تشوفين شر
طفله حست وجهها ولع من الاحراج
وبصوت هامس : الله يسلمك
ام ماجد : كله من هند الله يصلحها
ما تخلي الطفاقه واللقافه
فهد : ههه هند الملقوفه الله يصلحها ماراح تتوب
من لقافتها الا لمن هي اللي تتكسر

*****************


ثاني يوم العصر
طفله جالسه بالصاله تتفرج على التلفزيون
دخل ابوها ابو مساعد وجلس جنبها
:مسى الخير
طفله حبت راسه : مسى النور يبه
ابو مساعد: وين ام ماجد وهند
طفله: خالتي تكلم بالتلفون بغرفتها
وهند ما ادري يمكن تنكد على ماجد نومته
ابو مساعد : هههه الله يصلحها ما تتوب هالبنت ابد
وناظر يد طفله المجبسه
وانتي شلون يدتس اليوم عسى ما تعورتس
طفله : لا الحمد لله مع المسكن احسن
عم السكوت صوت التلفزيون هو اللي طاغي
طفله جالسه بس ودها تقوووم
ما تحب تجلس مع ابوها لوحدهم
ابو مساعد بصوت متأثر : طفله
طفله بأدب : سم يبه
ابو مساعد : تدرين انتس تشبهين امتس
ما خليتي منها شي كنها قدامي
ومسح دموعه
طفله : ما تدري وش تقول فضلت انها تسكت
ابو مساعد :امتس كان غلاها غير
محدن وصل غلاها الله يرحمها
يوم ماتت الله يرحمها ما صدقت
استغفر الله حسيت اني جزعت
واني فقدت عقلي يوم فقدتها
طفله تستمع وهي متأثره من تأثره كان
يناشق ودموعه على لحيته
انا يوم انولدتي وماتت امتس
ما كان لتس بقلبي مشاعر امتس
خذت قلبي واحساس معها
بادي حاول فيني اشوفتس
وانا كنت ارفض
واذكر وقتها كان يقولي انتس تعبانه
وممكن وما تعيشين
من حزني على طفله ما اهتميت
بادي كان كل يوم يروح يشوفتس
ويجي يعلمني عنتس
اخر مره جاني قلت له اني ما ابيتس
وزا بكاه وزاد بكى طفله
كانت طفله مصدومه من صراحته
وانه اعترف انه كاان رافضها وما يبيها
ابو مساعد : طفله سامحيني يابنتي تكفين
انا كنت مصدوم من موت امتس
والله يابنتي
اني كنت احسبتس متي ولحقتي امتس
طفله بشرهه وزعل منه
: مالك عذر انت استسلمت لحزنك ومع هالشي
ما تخليت عن مساعد شمعنى انا تخليت عني
ابو مساعد : يا بنتي مساعد هو اللي
ما تخلى عني كان لاصق فيني وين مارحت
اما انتي فما عرفتس ولا سمحت لنفسي
اشوفتس من جهلي
وعدم ايماني كنت اقول انتس ذبحتي امتس
يمكن عشان كذا ما قدرت اشوفتس
وبادي الله يجزاه خيررمن يوم شافتس تعلق فيتس
كان محروم من العيال والله رزقه ببنت
ومو اي بنت بنت اخته اللي ماتت
هو يوم اخذتس ما كان متخيل انتس
ممكن تعيشين لانتس على كلامه كنتي مررره تعبانه
سببحان اللي احياتس
وسبحانه اللي يغفر الزله
ابو مساعد : انا ما ابي منتس الا انتس تسامحيني
وحب راسها وطلع من البيت
طفله حزينه بس في شعور بالراحه
اخيرا عرفت سبب تخليه عنها




بعدها بيوم
بادي جالس مع ابو مساعد وفهد
بادي : تراني لقيت لي بيت جنبكم واستأجرته
وخلاص بنقل عندكم
ابو مساعد: افى تستأجر وبيتي
مفتوح لك يا اخوي
بادي : يا اخوي يرحم والديك
خلني اسوي اللي فيه راحتي
ابو مساعد: ههههه خلاااص
اهم ش انك قربت مننا وبلاه البعد
بادي : انا والله نقلتي هنا
مقصدي منها والله القرب منكم
وهو يناظر بفهد
ابو مساعد : ترى فرش بيتك مني هديه
ووالله ماتردني
بادي : يابن الحلال ما انا برادك
كلها غرفتين وحوش
توصى بفرشها
ابو مساعد : هههه طيب بيتك
وش ناوي تسوي فيه
بادي : خلااص باسلمه للبلديه واتقاعد
وارتاح جنب بنيتي
ابو مساعد: متى بتمشي عشان انا اللي بوديك
بادي : خلنا نمشي بكره الصباح
ابو مساعد خلاص تم بعد صلاة الفجر نحرك
في الليل
بادي نادى طفله وجلس معها
وعلمها بقراره
طفله بفرحه : يبه خلااص استاجرت بيت
وبنستقر هنا
بادي : اي يا بنتي انا ابيتس قريبه
من ابوتس واخوانتس
انا مانا بدايمن لتس
طفله : الله يخليك لي ولا يحرمني منك يارب
بادي : بكره بمشي انا وابو مساعد
بروح اسلم الحوش واجيب اغراضنا
طفله : طيب بروح اجهز اغراضي وبروح معك
بادي : لا انتي يدتس مكسورة خليتس
انا اروح وانهي اموري هناك
ما يحتاج تكونين معي
طفله قربت منه وسندت راسها على كتفه
يبه تكفى انتبه على نفسك ولا تعب نفسك
ترى ما في شي مهم

بادي مسح على شعرها
: لا تشيلين هم يومين والا ثلاثه وراجع لتس
طفله : يبه لا تبطي عني ترى انا من دونك ولا شي
الله لا يحرمني منك




بعدها بيومين
خلص بادي اشغاله وسلم الحوش وتوادع هو وجيرانه
اللي كانو مجتمعين عند ابو محمد حتى يودعونه


******************

ام ماجد تمد فنجال القهوة لفهد : والله مثل ما قلت لك
فهد مبتسم : الحين هي اللي قالت لتس ذا الكلام
ام ماجد: ايه والحين مالك عذر ترجع
تخطبها مره ثانيه وصدقني بتوافق
فهد والفرحه ملت عيونه
: خلااص اول مايرجعون ابهاتها
اخطبها منهم
وبحمااس : شوفي من الحين اعلمتس
لا تقولين ما قالي تراني مستعجل
ابي الملكه والعرس الشهر الجاي
ام ماجد : وخر عنه والله يا خوي
ما اخبرك مطفوق
فهد: هههه ماهي طفاقه بس خلااص
ليش نطولها وههي قصصيره
دخلت هند عليهم : كللللللويش
ومباركين عرس الاثنين
ام ماجد : وجع يوجع العدو وش
عندتس تصاهلين
هند راحت وحبت خالها من خده
مبررروك يا خالي
فهد : متعجب : على ايش
هند تغمز له على العرس
ام ماجد : اششششش انتي وش دراتس
هند: سمعتكم
صوتكم كان عالي
ام ماجد حذفتها بكرتون المناديل
يا ويلتس تنطقين بحرف لمن الموضوع
يصير رسمي
سمعتي وش قلت
هند وهي تحط تمره بفمها : اي فهمت
بس لساني يحكني ودي اعلم
فهد : هههه والله اني داري
هندبمزح والله يحكني حتى شف
ومدت لسانها عليه
فهد قرف منها : يالوصخه يالمقرفه سدي
فمتس قرفتيني
هند : هههههههههههه تستاهل عشان ثاني
مر ه ما تتهمني اني ثرثاره


ماشين بالسياره ووابو مساعد مل من الطريق
وكان باقي خمسين كيلو ويوصلون
زاااد الضغط على البنزين واسرعت السياره
بادي يابن الحلال علامك اسرعت
ابو مساعد : ابلحق صلاة العشى بالمسجد
بادي : هدي هدي يابن الحلال لاحقين على خير
ابو مساعد : خلاص هدينا
خفف السرعه بس كان الوقت فات
وبدى صوت يعلى ويعلى بعدها
انحرفت السياره
وبادي يتشهد وابو مساعد مثله
وانقلبت السياره بفعل السرعه
والكفر اللي انفجر
وتقلبت السياره قلبه ورى الثانيه في ثواني
واستقرت في الاخير مقلوبه
الامر كله في ثواني بس نتيجته مدمره
السياره تالفه تماما مالها معالم
بادي مرمي بعيييد
ابو مساعد جنب السياره
كانت سحابه من الغبار ثارت من تقلب السياره
هي اللي جذبت الناس
وقفت كثير من السيارات
فزعو عيال الحلال
اللي ركظ لبادي لقاه بالنزع الاخير
يتأوه بس رافع اصبع بالشهاده
الرجال يلقنه الشهاده
اشهد ان لا اله الا الله وان محمد رسول الله

مانطقها بلسانه بس كان بقلبه يقولها
ووفاضت روحه
غمض الرجل عيون بادي
لا حول ولا قوة الا بالله
الله يرحمه
وتوجه لعند ابو مساعد اللي كانت حالته صعبه
وكان ينزف من وجهه ووفيه عدة اصابات
كان منظره صعب
تشاقلوه الرجال وحطوه بسيارة
واحد منهم وبسرعه نقلوة للمستشفى 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق