الخميس، 8 مايو، 2014

زهره ضاميه 17


الجزء السابع عشر 


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ




الله اكبر الله اكبر ولله الحمد


الله اكبر كبيرا والحمد كثيرا


وسبحان الله بكرة واصيلا




عيد وتكبير


عيد وصلاة


عيد ومن العايدين


عيد ومن الفايزين


عيد وعيادي


عيد ولبس جديد


عيد وحلاوه


عيد ووصال


عيد وتسامح


عيد سعيد عليكم ومعاكم


كل عام وانتم بخير


ــــــــــــــــــــــــ






من العايدين 


مهجه: من الفايزين يا عمتي 


امجد: من الفايزين يا امي 


ها يا أمي جاهزه حتى نلحق الصلاة في مصلى العيد


ام امجد : ايوا يا ولدي يادووب نلحق الصلاة 


فتوو يا فتووو


فتو اقبلت بفستانها الابيض وشعرها الملفوف بطريقه حلوه وعليه اكليل من الورد الابيض الصغير


: ايوا ياستي 


ام امجد بحنيه واعجاب : ماشاء الله تبارك 


أيش هادي الحلاوه يا بت 


تعالي بوسيني وعيدي عليا 


فتو بحيا : كل عام وانتي بخير ايا احلى ستو


ام امجد : افتحي يدك وخودي العيديه 


فتو مدت يدها واخذت 100 ريال من جدتها 


ام امجد : كل عام يابنتي وانتي بخير 


فتو باست يد جدتها : وانتي بخير يا احلى ستو


امجد : هيا بسرعه 


وخرجو لصلاة العيد مع بعض والفرحه تشع من وجووه المصلين 


فرحين بالجوائز الربانيه 


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ






طلعت انا وابو ناصر لصلاة العييد مع انه حاول فيني 


ما اروح بس انا اصريت


البارح بعد ما غبت عن الوعي



ما صحاني الا صوت ابو ناصر وهو يسمي علي بلهفه



:زهره زهره بسم الله عليتس 


وعيت عليه وهو يعطيني عباتي : البسي خليني واوديتس الطوارئ 


وفعلا اخذني للطوارئ وخاطو يدي 


ولفوها لي وعطوني مسكن لانها كانت مرره تعورني



وحنا بالسياره تحمد لي ابو ناصر بالسلامه 


وقالي : خفت عليتس 


والله احسبنتس متي


تبسمت بذبول : الحمد لله والله حتى انا احسب اني بموت 


انجرحت والدم مارضى يوقف


وبعدها غبت 


ابوناصر : انتبهي ياقلبي تراي بعدتس اضيع 


انحرجت منه وبنفس الوقت انبسطت



ــــــــــــــــــــــــــــــــــ






العنود: ها خالد وين مقرر تجلسون في ليلة زواجكم 


خالد :امي تقول مجهزه غرفة جديده لنا 


بس انا ما ا ابي 


حجزت جناح في الفندق


العنود تبسمت : أي خلكم في الفندق احسن 


وبنتك شيري بتكون بالحفظ والصون 


اصلا جدتي قالت لابوي ان البنت ما تسافر معاكم 


خالد برفض :لا ما اقدر اخليها واسافر 


لا زم اخذها معي 


العنود: والله جدتك قررت وابوك وافق 


وتدري احسن عشان تاخذ راحتك مع عروستك 


وبعدها بفتره خذها عندك 


خالد برفض : لا بنتي معي وماراح تنكد علي 


العنود :خلاص تفاهم مع السلطات العليا جدتي وابوي 
ــــــــــــــــــــــــــــــــ






فريزا انتي مقتنعه باللي بتعمليه ؟


فريزا : أي ميه بالميه اصلا هاد قراركنت عم فكر فيه كتير


وهلاءصار وقت التنفيذ


محمود: الله يوفقك ويتم عليكي 


مبروك مقدما 


فريزا بفرحه : الله يبارك فيك اخي 


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ




:بس وقفي مو معقول اللي تسوينه 


:اقولتس بموت من القهر خليني 


هيا بصرامه : وعيالتس وش ذنبهم تضربينهم 


حرام عليتس 


هدى بغل :ذنبهم انهم عيال عبد الهادي 


انا انا هدى يتزوج علي 


ولاا من يتزوج يتزوج صديقتي علي 


بس هين والله لا انكد عليهم 


هيا : يا بنت الحلال اهدي شوي وضمي عيالتس


وانتبهي لهم 


هدى بتفكير : تدرين ما ابيه ولا ابي عياله 


هيا عرفت من نظرة اختها انها خلاص باعت العيال وابوهم 


:لا حول ولا قوة الا بالله الا عيالتس يا هدى ترى بتندمين



هدى : قلعتهم هم وابوهم 


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ






يوم الزواج
.
.
.
.



في الصباح 





سلمى قومي؟ يمه



:قايمه يمه 


ام فيصل بحنيه جلست على السرير 


ها يمه عسى نمتي زين 


سلمى قربت من فخذ امها وحطت راسها عليه 


: أي الحمد لله 


ام فيصل تمسح على شعر سلمى 


: طيب قومي افطري معي انا وابوتس 


سلمى قامت بهمه :يمه انا بجهز الفطور 


صحي خواتي 


ونزلت للمطبخ ووجهزت احلى فطور لأحلى اسره



ــــــــــــــــــــــــــــ


بعد صلاة العشاء
في صالة الافراح
.
.



العنوود تعالي شوي لو سمحتي



العنود بابتسامه عريضه: هلا آمريني 


هناء تبادلها البسمه : ما يأمر عليتس ظالم 
سلمى هنا كان تبين 


تسلمين عليها 


العنوود بفرحه : الله وصلت يا قلبي عليها 


هالحين بجيب شيري واجي ازعجتني 


وهي تقلد صوت بنت اخوها : وينا العروس وينا 


هناء : ياربي عليها تدنن البنيه ماشاء الله 


غابت العنود دقايق ورجعت ماسكه يد شيري 


بفستانها الابيض المنفوش والشريطه الساتان الحمرا 


العنود دخلت مع هنا ءعند سلمى



وقفت العنود للحظه تتأمل جمال سلمى 


: ماشاء الله تبارك الله 


مــــاشاء الله وش هالزين تجننين يا قلبي 


مبروووك وجت عند سلمى وحضنتها : مبروووك 


الله يتمم عليكم ويبارك لكم ويجمع بينتس وبين اخوي بخير



سلمى بحيا وابتسامه : الله يبارك فيتس 


سلمى شافت شيري واقفه ورى عمتها ابتسمت لها 


ومدت يدها لها : تعالي هنا يا دلبي عليها 


وسألت العنود: هذي بنت خالد 


عنوده : أي وشالتها 


وقربتها من سلمى 


:شيري يا قلبي سلمي على خالة سلمى 


مدت شيري يدها لسلمى 


جذبتها سلمى وباست خدودها 


: ماشاء الله تجنن 


وش اسمها قلتي 


ردت عنوده : شريفه


قالت شيري : لا اسمي شيري 


سلمى بابتسامه من القلب 


: شيري شرايتس تجلسين جنبي 


وخاله هنا ء تصورنا مع بعض


شيري بفرحه : أي بدي صور معك 


هناء : العنود اجلسي جنب سلمى خليني اصوركم 


وفعلا صورتهم هناء كم صوره 


وصورت شيري مع سلمى 


سلمى : هناء تكفين امي وينها ما شفتها 


هناء :امي جايه هالحين علمتها انتس جيتي 


وراحت تنادي الخاله ام ناصر وام خالد


دخلت عليهم جنان :وااااو سلمى جيتي 


وركظت لها 


:ماشاء الله تهبلين روعه المكياج اشوى ما ثقلتيه 


قربت منها وعدلت لها الطرحه 


ونزلت الفستان على الارض بترتيب



ناظرت في شيري



:ياربي سلم قلبها من هالمزيونه 


سلمى بضحكه : هذي بنتي وحطت يدها على راس شيري 


جنان شالتها وقطعت خدودها بوس 


: تبين احط لك روج شيري تمد شفتها 


: عمتو حطت لي روج 


جنان انهبلت على البنت : ياربي يسلم عمتو 


عنوده ترى با أكلها تدنن 


دخلت منيره زوجة فيصل : ماشاء الله كلكن هنا وعمتي تبي احد مع المعازيم انا بس بسلم على سلمى واطلع 


: مبررروك يا قلبي مبروك 


هناء: اجلسي شوي خليني اطق لتس صورة مع سلمى 


وجلستها غصب وصورتها هي وجنان وسلمى وطبعا شيري بحضن جنان


طلعن من الغرفه بقت العنود وسلمى 


سلمى : اليوم ابوي يقول ان سفرنا بعد بكره 


العنود أي قال خالد ما عنده اجازه تعرفين 


سلمى قلبها بدأ يدق بقوه " بها السرعه بروح معاه ونكون بعيييد 


بعد نص ساعه


جت ام فيصل ومعاها ام ناصر وام خالد 


وسلمى من شافت امها دمعت عيونها 


انتبهت لها امها ضمتها بقوووه 


: مبرووك يمه مبرروك وامسكي دموعتس 


لا تخربين الزين ماشاء الله 


جت بعدها ام ناصر تسند على عصاها 


وكانت لابسه ثوب اسود تل والطرحه الحرير السودا والحنا على اطراف الاصابع 


: ماشاء الله تبارك الله ياذكر الله 


وسلمت عليها سلمى وحبت راسها 


ام ناصر : مبروك يا بنتي والله يجمع بينكم 


بخير والله الله بخالد تراه طيب و يخاف الله 


وتراني وصيته عليتس 


سلمى ترد بهمس من حياها : ان شاء الله 


وبعدها سلمت ام خالد ببرود


وهي تتأمل جمال سلمى 


:مبروك وربي يجمع بينكم 


شريفه بقلبها " ماشاء الله البنت جميله 


وكل ما فيها ينطق بالزين 


جمال وجه وشكله جمال روح 


لا والله نساني ولدي "



اقبلت عليهم منيره 


:عمه فيصل يقول العريس بيدخل



قراءه ممتعه لكم وردود حلوة لي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق