الخميس، 8 مايو، 2014

زهره ضاميه26

الجزء السادس والعشرون 


دخلت عليها و انا الشرر يتطاير من عيوني 

ناظرتني والخوف يطل من عيونها المذنبه 

قالت بخوف : خير احمد وش فيك 

قلت :تعالي وراي 

ولحقتني 

:كلمه وحده يا هدى وش انتي مسويه 

مع صياح الكلب

بلعت ريقها و حطت يدها على رقبتها 

:ما سويت شي 

صرخت عليها : هدى ولعنه

تلعن أبليس و اعوانه 

ليش خالي قاله يملك بتس بكره

وصياح يتعذر منه ليش ليش؟؟؟ 

فزت واقفه وقالت :وانا وش دراني

لا ترمون بلاوي زهره علي 

هي تصيع وانا اللي آكلها 

سكتها بكف من يدي لف وجهها لف 

مسكت يدها بقوه ولويتها ورى ظهرها 

: اص ولا كلمه يا حيوانه 

مرت خالتس المره العفيفه العاقله 

تحطين بلاتس عليها 

وصرخت عليها بحده :يله قولي وش انتي مسويه 

وليش خالي ظربتس 

و ش اللي شافه وخلاه ينجلط 

ناظرتني منبهته 

:وش دراك أن خالي ظربني ؟

هو تكلم قال شي ؟

قلت لها: أي يا الكلبه تكلم وقال عن 

سواد وجهتس 

قالت: والله مالي دخل هو اللي 

لحقني ودخل البيت وراي 


""انا رميت كلامي كذا ما توقعتها تعترف 

نزلت عقالي و ظربتها أليين تكومت قدامي 

انا يا هدي تندسين شرفي وسمعتي 

رفستها برجلي وطلعت شبه اركظ 

لبيت صياح اول ما وصلت 

رجفت الباب بقوه الى ان 

فتح لي وشكله تفاجأ فيني 

قالي: تفضل 

قربت منه وانا اغلي 

:اسمع كلمه ما اثنيها 

بكره الصباح نروح للمحكمة وتملك

و تاخذها ولا عاد اشوفها ابد سمعت 

والله ثم والله ان تأخرت والا بس فكرت

انك ما تجي ان اشرب من دمك 

وتفلت عليه وطلعت 


ركبت سيارتي ورحت للبر 

ابي اتنفس من ضيقتي 

حسيت البيوت تطبق علي 

وصلت للبر وقفت السياره بقوووه. 

ونزلت اركظ باستفرغ 

الحيوانه ما قدرت عمرها 

وانها ام عيال 

ولا خافت من الله في نفسها وفي 

مرت خالي يوم تتهمها 

انسدحت على التراب وانا منهد حيلي 

ابي شي يبرد خاطري 

فكيت ازارير ثوبي ابي اتنفس 

ودي ارجع وأضربها بعد يمكن يطيب خاطري.

مقهوووووووور مقهوووور مقهههههههور الله يقهرها 



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


دفيت الباب المفتوح ودخلت بيت خالي 

و رحت للغرفه اللي تنام فيها هدى 

لقيتها تون وتتأوه 

قربت منها الا وجسمها كله 

كدمات واثار العقال باينه 

حتى وجهها موسم فيه 

قلت لها وش صار

جيت بجلسها صرخت من الوجع ااااه 

:احمد ذبحني يا هيا 

الله يكسر ايدينه الحيوان 

هيا :لا تدعين عليه حرام عليس 

هدى ببكا وغيض :الا بدعي عليه 

شوفي حالتي 

قامت تصيح وتدعي على احمد 

"مدري وش اسوي بها 

حالها يبكي بس تأن 

الله يصلحها هذا جنايتها على نفسها 

دخل علينا احمد بعد ساعات

وحذف علي كيس فيه فكس 

خليها تدهن فيه عساها الموت 

بكرره بتروح مع زوجها 

هيا بفرحه : عبد الهادي رجعها 

احمد بإستحقار كامل : هه طبعا لا 

بكره بتكون حرم الداشر صياح 

ابو الحريم الثنتين 

واختس بتكون الثالثه 

زااد صياح هدى : ما اخذه لو تنطبق

السما على الارض 

احمد قررب منها ولوى يدها بقوووه 

: تاخذينه وانتي ما تشوفين 

مالتس قعده هنا 

هدى بعويل : ما ابي مابيه

احمد: اختاري صياح والا القبر لاني

بموتس لو شفتس مره ثانيه

هيا: احمد الله يهداك وش السالفه 

احمدبصوت عالي : اختس المره العاقله 

مدخله رجال غريب في بيت خالي

وخالي شافها والله اعلم

من متى تواعده وكم مرره خانتنا 

هدى ببكى: ما دخلته هو اللي لحقني.

احمد وهو يصرخ فيها :انكتمي انكتمي 

لا اجي اسد فمس 

جريت احمد بالقوه برى الغرفه 

وصكيت الباب 

قلت له :احمد صدق بتزوجها بكره 

احمد يمسد راسه بعصبيه 

: خالي اتفق مع الكلب صياح 

يملك وياخذها. 

هيا بصدمه :كذا لا عشى لا عزيمه 

على الاقل تعلنون للناس 

احمد يغمض عيونه تعبااان 

: ما تستاهل وارجوتس خلاص 

انسي ان لتس اخت اسمها هدى 

وانا تراني نسيت 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

وش اللي جبرك تزوج

وش معنى هالحرمه بالذات!!

صياح : يمه مافي شي جبرني انا خطبتها 

وخالها واخوها زوجوني 

ام صياح : انت خابر يا صياح اني من زمان

رافعتن يدي من امور زواجك 

سو اللي تبي بس من الحين اقولها لك 

مرتك كلبه مثل ما سمعت 

ان قربت صوبي والله ان تطلع 

انت وذرك برى بيتي 

صياح يحضن امه ويحب راسها

. : يمه انتي المبداه وهي

ان راحت والا جت بنت الناس 

وان غلطت عليتس ما انا براحمها 

انتي بس قولي لي 

ام صياح بسخريه : بشرت حريمك بزواجك

المدري كم 

صياح :بقوم اعلمهن الله ياخذ ازوالهن 

وطلع منها 

ـــــــــــــــــــــــــــــــ

صباح اليوم التالي 

طلعنا برى المحكمه واحمد اشر لي ألحقه 

وصلنا عند سيارته فتحها 

وسحب هدى من يدها 

ودفها ب قرف علي 

:استلم مرتك 

ومن دون كلام ركب سيارته ومشى وخلانا 

مسكت يد هدى وقلت لها 

: اخيرا يا غزالتي 

سحبت يدها بقوه من يدي 

وقالت ببكى وصوت مخنوق 

:انقلع الله ياخذك انت السبب 

قلت لها وانا اضحك : على قلبي مثل العسل 

وسحبتها من يدها وركبتها السياره 

وتوجهت لبيتي 

دخلنا البيت من باب خلفي 

لغرفه دايم 

لا تزوجت جبت عروسي فيها 

دخلنا وقفلت الباب متشوق

اشوف غزالتي 

نزلت نظارتي وقربت منها 

قلت لها نزلي غطاتس 

ردت علي بحده : تخسى انزل غطاي لك

ضحكت الى ان بانت ظروسي 

: ههههه نزلتيه قبل وبتزلينه هالحين 

يله بلا حركات مالغه 

ومديت يدي لغطاها ودفت يدي 

قلت لها : بالطيب يا هدى احسن 

تراني مالي صبر ولا طولة بال 

وسحبت غطاها عن وجهها 

طارت عيوني : وش فيه وجهتس 

ليه كذا من ظاربتس 

صاحت بقهر :الله يكسر يده احمد 

وانت السبب الله ياخذك

وقامت تصيح وتندب حظها

نرفزتني ما في وحده من حريمي 

تجرأت تدعي علي قدامي وف وجهي 

شديتها من شعرها وقربتها مني 

:لا تكلمتي معي تكلمي بأدب سمعتي 

ودفيتها عني الى ان طاحت بالارض

خلها تعلم الادب 

قلت لها : اقعدي هنا ويا ويلتس 

تكلمين مع احد او يطلع لتس حس 

وطلعت وقفلت الباب وراي بالمفتاح


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

طحت على الارض اصيح وادعي عليه الله ياخذه 


الله يا خذك يا احمد انت اللي رميتني عنده 

من البارح وانا اصيح جسمي كله يعورني 

وراسي بينفجر من الصداع 

وهذا الوصخ المروح كمل علي 

مديت يدي لشعري امسد مكان ماشده 

الا خصل طلعت لي 

احمد وصياح نتفو شعري 

اهئ اهئ 

انا شلون بعيش مع هالشين 

يمه يوم نزل النظاره ليته قعد لا بسها 

اقبح عيون شفتها 

صغيره ومحاجره سودا

والا فرته يو م ضحك كنه فتح فرن اسود

الله يقرفه المعفن 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

يا عمه ودي تكلمين زهره وتقولين لها اني 

حولتها منازل عشانها ما داومت 

ولا يوم وعارفه انها حابه تدرس 

ام فيصل : الله يجزاتس بالخير 

ضعيفه على قد ما كانت متحمسه 

ترجع تدرس الا ان الظروف عاكستها

منيره :بالله يا عمه نبهيها باقي على

الاختبارات فتره بسيطه 

خليها تشوف نفسها 

ام فيصل : مدري اخاف انها تبدي

ابو ناصر على الدراسه 

منيره:قولي لها تدرس احسن شي 

ماحد بنافعها هالشايب بيروح ويخليها 

وهي وش بتسوي له 

ما درى عنها فيصل يقول 

يوعى ساعة ويغيب ايام 

ام فيصل بحزن على حال زهره

: ايه الله يعين على هالدنيا محدن مستريح 

ا ن شا ء الله اقولها وتطيع الشور 


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــ


انتي وش تبين؟؟

فريزا : ما بدي شي بس جايه شوف

شيري اشتقتلآ

خالد زفر بعصبيه وفتح الباب 

: تفضلي 

جلست وانا جدا موجوعه من اسلوب

خالد معي شو عملت انا 

كفرت يعني لما اتجوزت ابوه !!

عدلت تنورتي الطويله الفضفاضه 

وجلست انتظر شيري 

طلت علي بعد دقايق وهي خجلانه 

:شو بتخحلي مني شيري

انا خالتو فريزا 

ومديت ايدي وسحبتا لحضني 

:يالله شو مشتاقه إلك يا قلبي 

شيري بعفويه وبراءه : خالتو شو عامله بنفسك 

فريزا : ما عملت شي 

مدت شيري يدها لحجاب فريزا : شو هاد 

فريزا بضحكه: هاد حجاب وان شاء الله

لما تكبري بتلبسيه متلي 

شيري بفخر طفولي. 

:انا لما اكبر بدي ألبس العبايه 

واغطي وشي 

متل خالتو سلمى 

فريزا بضحكه حلوه : ماشا الله حلو

هيك احسن كمان 

وسألتها وتمنيت تكون اجابه ترضيني 

: مبسوطه شيري وانتي هون

مع بابا وخالتو سلمى

شيري شعت عيونها بالسعاده 

: كتير كتير انا بحب خالتو سلمى اكتر اشي 

يا ريتا هيا ماما عن جد 

فريزا: حبيبتي انتي خلاص قولي 

إلها انو بدك تناديها ماما 

دخلت سلمى ومعاها صينيه فيها العصير 

:اهلا اهلا حيا الله من زارنا 

نزلت الصينيه وسلمت علي بحراره 

سلامها كان حار وفيه موده 

وترحيب على عكس خالد

اللي حاقد علي 

جلست سلمى بعد ما ضيفتني كاسة عصير

نطت شيري في حضنها

وسلمى لمتها بيدينها. 

تبسمت وقلت : شيري بتحبك كتير 

سلمى قرصت خد شيري بخفه 

: وانا احبها بعد هذي صديقتي

شيري ضحكت. : اي اي احنا صديقات 

دخل خالد وجلس معنا ولو كان 

بيده يخنقني كان عملها 

سلمى بنت بمنتهى الادب و اللطافه 

كانت تحاول تخلي الجو لطيف

لكن خالد ماكان يسمح بهذا الشي 

قلت لخالد : بدي اخد شيري 

عندي كمن يوم 

خالد بكل رفض : لا 

وحاولت اكون بارده : ليش لا 

مشتاقه إلها ومحمود كمان بدو يشوفا 

خالد ببرود اكثر : كل ما اشتقتي لها 

تعالي ومحمود نفس الكلام

يجي الله يحييه 

سلمى حاولت تغير الموضوع بلطافه

: شيري هاتي ألبوم الصور اللي

اخذناها من اسبوعين

عشان تشوفها خاله فريزا 

قمت من مكاني وقلت لسلمى 

: لاا تعي هون شيري بوسيني بدي روح 

سلمى : لاا خليكي معانا على العشا

ناظرت خالد وقلت : شكرا يا قلبي 

ما بقدر اتأخر مره تانيه ان شاء الله 

بوست شيري شكرت سلمى 

على حسن الضيافه والاستقبال 

وطلعت و انا مقرره ما برجع 

هون ابدا طالما خالد هيك 

بدو يتعامل معي 




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

انفتح الباب بقوه وفزيت من نومي المتقطع 

:هلا بالعروس !!!

وقفت بسرعه وانا ارتب شكلي 

:من انتن ؟؟

:هههههه حنا خواتس قصدس ضرايرتس ...

ام بندر تناظر ام بدر : انتي شايفه ذوق 

الشيخ صياح شلون تغير 

ام بدر بسخريه : اي شايفه 

صار ذوقه زباله 

بالله هذا شكل والا هذا زول مره 

ام بدر ههههه : تصدقين من تشبه 

ام بندر : من يا حظي ؟

ام بدر بضحكه :تشبه نعيمه الصغير 

الي كنها ساحره 

ام بندر :بهذي صدقتي وقربت من هدى 

:مبروك عليتس صياح 

عز الله بتنبسطين بهالزواجه 

وحنا بعد بنرتاح شوي من خشته الوذره


وطلعن وانا ما نطقت ولا حرف 

ماني قادره اتكلم 

معقول انا يصير فيني كذا الله ياخذك يا احمد


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قمت مفزوعه

والتفت على ابو ناصر لقيته ينازع 

عيونه شاخصه ونفسه متقطع 

ركظت برى للممرضات 

:الحقوني زوجي شكله مرره تعبان 

دخلو الغرفه وراي 

حاولت الممرضه تسعفه 

واستدعت الدكتور 

بدقايق كان موجود شافه وقالي 

الله اعلم بس الوالد بيحتضر 

ادعي لو 

شهقت : لاا لااا لاااا

ابو ناصر تكفى خلك معي 

لاتخليني مالي من عقبك احد يا ربي

لا تفجعني فيه ياربي 

سندي في هالحياه 

من دونه بضيـــــــع 

من دونه بضيــــــــــع 

من دونه. بضيـــــــع

واغمى علي 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


صحيت مفزوع على صوت التلفون

ياربي سترك 

كلموني من المستشفى 

تعال بسرعه خالك جدا تعبان

وصلت واناألهث 

قبل لا ادخل الغرفه وقفني الدكتور 

وقال عظم الله اجرك 

مسحت عيوني بقوه

ما ابي دموعي تبان 

وقلت: لا اله الا الله 

لا اله الا الله

الهم آجرني في مصيتي واخلفني خيرا منها 

دخلت على خالي الله يرحمه 

وسلمت على راسه البارد 

وبكيت عجزت اتمالك نفسي 

هاللي ماات ماهو خالي بس 

كان ابوي اللي ربانا 

واهتم فينا 

من حنا صغار 

حزين ان ابوي مات اليوم 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


وعيت على نفسي وانا بحضن هيا 

حبت راسي ودموعها تسيل 

تصبري يا زهره تصبري 

رجعت لواقعي المر

سألتها :وش صار لا ابو ناصر 

عجزت تنطق هيا وقفت الكلمه بحلقها 

يصعوبه همست : الله يرحمه توفى 

ابو ناصر ماااااات وتركني وحيده 

دعيت. من كل قلبي 

يارب الثبات يارب الثبات 

ودفنت وجهي في صدر هيا 

دقايق وانا اصيح 

ما حسيت الا وانا انسحب من حضن هيا 

والقى عمتي ام ناصر تلمني لحضنها 

ارتفع صوتي بالبكا يوم شفتها 

: ياعمتي مات ابو ناصر 

وخلاني وحيده 

مات وخلاني بلا سند 

ام ناصر تضمها قوة 

: اشششش بس يا يمه اذكري الله 

انا معاتس ولتس وربي ما يخليتس 

وابو ناصر ربي رحمه 

تراه كان يابنتي يعاني 

الموت له رحمه 


" وانا ابي ارتاح تعبت 

اكون وحيده تعبت اكون عاله على غيري 

استغفر الله واتوب اليه 

استغفر الله 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق