السبت، 3 مايو، 2014

آلا ليت الزمان يعود11


كالعاده المبدعه اراده اتحفتنا برائعه من حروفها تصف فيها حال عليا 
لست أدري
كيف احتملت ذاك الألم
لست أدري
كيف خرجت من ذاك النفق
الذي أحسست أنه يطبق على أضلعي
ينتزعني من روحي
يخنقـــــني
حتى لا أكاد أتنفس
هل كان مقدراً لي أن أعيش
لكي أكون الضحية
أم أنه مقدر لي أن أعيش
لكي أعاني الألم في سبيل نظرة رضا
في عيون من أحب
نحمل في دواخلنا
أحلاماً وآمالاً
بغدٍ مشرق
فنفاجأ بأنها
مجرد أحلام
لا تغادر دواخلنا
لا تلمني يا صديقي
إن رأيت العقل مني قد ذهب
فالقهر أحياناً يقذفنا إلى الجنون
في لحظة نخالها هي خلاصنا
من ذلك الألم
ضحكاتي ودموعي
ليست إلا
نزف قلبي
من جراحٍ كمنت في داخلي
عمراً
ما كنت أعلم
كيف أبعدها
دون أن أجرح من أحب
أو يجرحني من أحب

اراده





والان استلمو الجزء الجديد 
11

مسحت دموعي فرحانه لهم 
وودعتهم ورجعت عند اخيتي الله يشفيها 
بعد ما ياسر تعب وهو يطلبني اروح معاهم لجده 
وعليا تترجا فيني
لين حلفت ما اروح معاهم بس وعدتهم اجيهم 



ياعزي عنس ياعليا طلعت وهي توصيني على امها
ودموعها وهي تحضن ابوها
وتعلقت بعليان 
حسيت بغربتها 
بس ان شالله ياسر يراعيها 
و عارفه ومتأكده انه بيتعب معها كثيير 
للحين البنت شايله بقلبها عليه 
واكبر دليل اللي سواتها بفستانها ليلة العرس
هههههه يستاهل مايجيه
انا بصف عليا ان كانها بتأدبه 


جلست مع ياسر قبل سفرهم بليله
وحلفته ووصيته بعليا 
قلت له: اصبر وخلي بالك معاها طويييل 
واعدني خير وطمني 
عساه يصدق 



********* 

تعرفت على اهل ياسر 
يوم زواجه 
عمه وعيال عمه 
واتفقنا اني ارجع بسيارته لجده
وهو وزوجته بيسافر بالطياره 
واليوم الظهر سافر وجيت لعمه المغرب 
ابي اخذ السياره 
وحلف علي عمه بالعشا يوم جيت اخذ سيارة ياسر 
وافقت بس على شرط يكون عشا بيت مايتكلفون
قلطني بالمجلس ودخل داخل
جوعاااان واحب طبخ البيت 
من زمان عنه من توفت امي الله يرحمها 
وانا وياسر مقضينها اكل عزابيه 
جلست اقلب السبحه بين اصابعي واتأمل مجلسهم الكبير 
واتحلم بالعشوه اللي اكيد لذيذه

انتبهت على البنت اللي دخلت 
ومعاها كيس فتحته وقامت ترص المباخر بالدولاب الكبير 
حاطه شرشفها على كتوفها
بس ماشفت منها الا ظهرها
وشعرها اللي مرفوع بكعكه مرخيه من نعومة الشعر 
غضيت بصري وتنحنحت انبهها 
ألتفتت لي وهي تقول :وجع عبد الله 
وماكملت كلامها حذفت اللي بيدها وهربت 
قعدت اضحك على شكلها مسكينه انفزعت 



*******
اتصل جدي يبيني اجيه عنده ضيف 
خالي عليان بعيد 
وجيت بسرعه وانا ادخل شفت نسرين
تركظ بسرعه وتدخل للبيت 
استغربت 
ودخلت المجلس لقيت سلطان صديق ياسر 
ورحبت فيه وسلمت عليه 
لفت نظري الكيس اللي مرمي في الارض 
والدولاب المفتوح والمباخر اللي ما اكتمل رصها
قال سلطان بإحراج : الاهل دخلو مايدرون ان فيه احد 

"هبط قلبي 
يعني نسرين دخلت المجلس وشافها سلطان 
قلت: حصل خير 
وانا ودي انها قدامي وافك رقبتها 


جا جدي وهو شايل القهوه
واخذتها منه وقمت اقهوي وانا بالي باللي شافها سلطان
شلون يعني جدي ماعلمهم ان عنده رجال 
حسيت بصداع من القهر 
*********

ايه يابت مالك وشك مخطوف 
رديت بنشفان ريق : هااه ولا شي 
ودخلت المطبخ اشرب مي 
ورجعت للصاله 
سألتني خالتي منيره : الا وش فيس ؟ تعبانه !؟صاير شي ؟
قلت بسرعه ابيهم يسكتون عني : لا والله مافيني شي

اخذت كاسة شاهي وجلست في الزاويه مع خالتي منيره 
وسوسو وخالتي قمرا 
وريم راحت لبيت اهلها 

بصراحه بيت جدي خالي من بعد عليا 
الله يسعدها خالتي راحت وهي متنكده 
اول مره اشوفها كذا قفلت اخر شنطه معها 
ناوليني مناديل : 
وصدت عني ومسحت عيونها 
قلت :ياعلوي خلاص غارت عيونس من الصياح 
قالت نسرين امانه امي عندس امانه تكفين كل يوم مريها 
قلت :والله حفظت الدرس كل يوووم ان شالله اجيها 
بس خلاص وقفي دموع 



سمعت خالي عليان ينادي قمت له 
وسويت الشاي زي ماطلب 
وعرفت ان الدب اللي عند جدي بالمجلس هو صديق ياسر 
سلطان 
" يهب ياعيونه الدب 
بعد ماتمقل وشبع تنحنح وجع 
رجعت جلست مع الحريم 
قالت سعديه بفطنه : هو انتي يابت لما روحتي المجلس 
شفتي حد ؟؟
قلت بربكه : ايه كان في واحد بالمجلس
حذفت اللي بيدي وهربت 
منيره: منهو 
رديت: خالي عليان يقول صديق ياسر 


****** 

وصلنا ابوي للمطار يالله ما اصعب الوداع 
تقطع قلبي على ابوي وهو يمسح دموعه 
وهو يوصي ياسرعلي 
دخلنا لصالة الانتظار 

جلسنا ننتظر الطياره وسرحت بحالي ووضعي مع ياسر 


صباحية العرس لقيت ياسر نايم جنبي بثوبه 
قمت بسرعه 
صليت ولبست عباتي بروح لبيتنا ابي اشوف امي 
جيت بفتح باب البيت لقيته مقفول بالمفتاح
رجفت الباب برجلي رجعت لغرفة النوم 
ادور المفتاح 
مالقيت شي اكيد انه بجيب ثوبه 
تذكرت الشباك اللي بيننا وبين بيت خالتي 
اللي يفتح على الصاله 
طلعت للصاله كان فيه دولاب كبير فيه تلفزيون كبير 
حاولت ادفه بس مرره ثقيل ويأست من الشباك 
الشباك اللي معه تذكرت 
يوم يحشر ياسر نفسه 
فيه ويدخل للصاله ويظربني 
اذكر يومها عضيته بقوه وما فكيته 
لين جدتي قرصتني بفخذي عشان افكه 
هههههه اذكر جدتي بعدها راضتني برضاوه طيبه 500 ريال
لاني قعدت مزاعلتها وما اكلمها 
وهو امه قالت ان رجله ورمت من عضتي له 
يستاهل اجل يضربني ويبيني اسكت له 
انا عليا على سن ورمح ولا يمكن اترك حقي
رحت لغرفة النوم وقعدت اتحرك واصك الباب بقوه 
وافتح الدولاب ابي ازعجه ابيه يقوم 
بس مافي فايده 
نايم بعمق
ناديته : هيه انت قم قم يالله 
تحرك بس ما صحي 
يوووه وش هالورطه 
رحت للباب ودقيته 
بشكل مزعج ومتواصل قووم قوووم قووووووووم قوووووووووووووووم 
صرخ بإنزعاج :يوووووووه بس بسس
وقفي عن الازعاج 
وجلس وانا وقفت قباله بعباتي وغطاي مرفوع فوق راسي 
قال وهو يتمغط : خييير وش فيس ليه لابسه عباتس
قلت قم افتح لي الباب بروح اشوف امي
عقد حواجبه : أي باب 
قلت له: باب الشارع قم يالله
قال وهو عاقد حواجبه وكأنه يتذكر :ما قفلته 
قام متوجه للحوش وانصعق من ضوء الشمس وغطى عيونه بيده وتوجه للباب وانفتح معاه بكل سهوله 
:ماكان مقفل 
قالها بلوم 
انصدمت توه كان مقفل شلون كذا 
قال : ماهو مقفل بس انتي ودس تزعجيني 
سفهته ونزلت غطاي ابطلع 
مسكني من يدي وقال : على وين ان شالله 
قلت له بعجله وتعصيب : على بيتنا فكني
قال وهو ينزل راسه عن ضو الشمس :
ادخلي هالحين اجهز ونروح مع بعض
قلت له : لاا انا اروح وانت بكيفك متى ما جيت 
قال : لا وسحبني معاه للصاله وبعدها لغرفة النوم 
قلت له ابي اروح 
قال : طيب اصبري دقايق ماني مطول
جالسه بعباتي انتظره بالصاله واهز رجلي بتوتر 
ابي اطيير لامي الساعه 11 وهذا على مهله 
طلع لي وهو متكشخ على الاخر شماغه الاحمر وثوبه الابيض 
بكبكاته السودا وجزمته اللامعه حسيت انه جديد في جديد 
ينطق اناقه 
لبس نظارته الشمسيه وطلع قبلي وركبنا سيارته
رايحين للبيتنا اللي في الجهه الثانيه




********
بعد ما تغدينا عند عمي رجعت للبيت 
بعد ما ناداها عليان وقالت لي ابي اجلس مع امي 
تركتها ما ألومها ابدا عليا من حنا صغار
وهي متعلقه بأمها 
وين ما تلقى خالتي بتكون عليا اكيد معاها 
رجعت للبيت وانا نعساان انتظرت صلاة العصر
صليت بالمسجد ورجعت نمت 
صحيت العشا وراسي كنه طبل 
توجهت لبيت عمي بالثوب ماطقت ألبس أي شي لوهي طاقيه 
جلست بالمقلط مع امي وما شفت عليا 
قالت امي : اشرب شاهي يمكن تصحصح 
قلت : يمه مصدع نومه زي السم اعوذ بالله 
سكتنا شوي وانا منسدح على رجل امي وهي تمسد شعري 
قلت : شلونها خالتي اليوم 
قالت امي :الحمد لله طيبه 
قلت : ابي اسلم عليها 
قالت امي : اخبر عليا نايمه عندها اصبر اشوف لك الدرب 
دقيقه وامي جايه تقول تعال 
دخلت معاها الا عمي وعليان 
وعليا واقفه بطرف الغرفه بتصلي 
دخلت سلمت وجلست على سرير خالتي
اسأل عن احوالها وهي ترد علي برمشة عيونها 
عيني على عليا وهي تصلي 
احاول اتجنب مناظرها بس عيني تخونني كل شوي 
همس لي عليان بشويش: ارحم نفسك لارحتو بيتكم تمقلها 
قلت لها وانا امد فنجالي: صب صب وانت ساكت 
ضحك علي عليان وانا عدلت جلستي عشان ما اناظرها 
خلصت صلاه وجلست عند عمي محتضنه ذراعه 
جلست بمقابلي 
وما شاركت ابدا بالكلام والضحك اللي صار


قال عمي : جهزو نفسكم بكره رحلتكم وانا بوديكم 
قلت :ان شالله 
التفت عمي لعليا وبإبتسامه : جاهزه اغراضس يا عيني 
هزت راسها موافقه 
قمت واقف : يالله ياعمي اسمح لنا بنروح ننام 
وناظرت عليا : يالله ألبسي عباتس 
قالت : بنام هنا
قال عمي : قومي يا عليا يالله مع زوجس 
قامت ونظرتها كلها غل 
لو النظرات تقتل كان قتلتني نظرتها 

رجعنا للبيت قلت لها : بكره رحلتنا 
ان شالله الساعه 11 الضحى لازم نكون هناك
ماردت علي قلت لها : وش سويتي في الدوام 
قالت: اخذت اجازه 
قلت : لازم تقدمين طلب نقل 
قالت : يصير خير 
دخلت الغرفه وصفقت الباب وراها 
بغيت اقوم أأدبها حركه بايخه منها وش انا قايلها 
جلست وجبت الجرايد المكومه من يوم جيت 
وقعدت اقراها سطر سطر ما ابي ادخل عندها ونتهاوش 
******
ايوه يا خالتي اوم فالح 
في امل يعني
قالت ام فالح بهدوء مريح 
: يابنتي الامل دايم بربي 
وانتي بإذن الله ما عندس الاشي بسيط 
مع العلاجات بتحملين اذا كتب ربي
سعديه تناظر منيره :طيب يا خالتي قد ايه حياخد العلاج
ام فالح تعدل برقعها القطن 
وتقوم تاخذ من دولاب جنبها اكياس صغيره 
: بإذن الله يا بنتي شهرين واذا مالله كتب حمل تعالي مره ثانيه
وناولت سعديه الاكياس 
قامت منيره يالله يام فالح بنمشي هالحين 
قالت سعديه : بكام دي الادويه 
قالت ام فالح : عطيني اللي يقسمه ربي 
ناولتها سعديه مبلغ وطلعت مع منيره 
قالت سعديه : ياربي يجعل في ايدها الشفا 
منيره :يارب يارب يفرح قلبس سعديه 

************** 
من يومين وانا في جده مع ياسر 
جاامده جدا معاه واعاند بكل شي 
على ان ياسر وبكل صراحه انسان محترم 
توقعت بيعاندني بيقهرني بيستمر في نرفزته لي
لكنه كسر كل توقعاتي 
بالمقابل انا اللي طلعت سخيفه لحد قلة الادب 
احاول انرفزه اطلعه من طوره 
وهو ما يرد او بالاصح يعاملني مثل معاملة طفل مدلع 
تصبر عليييه وفي الاخير تنفجر بوجهه

واليوم انفجر في وجهي
معزومين عند ناس اصحابه ورفضت اني اروح 
قال بعد العشا تكونين جاهزه وماراح اكثر كلام 
وجا بعد العشا وانا منسدحه بالسرير وأقرا لي مجله 
ومسويه قناع لشعري فيه بيض وزيت زيتون 
عشان اخليه ييأس من روحتي 
فتح الباب بقوه فجعني 
قال بعصبيه : ليه ما تجهزتي 
رديت وانا اتصفح المجله ببرود
المجله اللي حفظتهامن كثر ما قلبتها 
:قلت لك ماني رايحه 
قرب مني ومسكني من عضدي ووقفني بقوه 
:معاس بالضبط عشر دقايق 
قلت بقهر :ما ابي اروووح يا اخي انت ما تفهم 
صرخ علي وقال : انتي اللي ماتفهمين يالله 
وراح للشنطه حقتي الي ما فرغتها 

وطلع فستان مشجر بدرجات البنفسج شاريته لي منيره 
وطبعا ما قسته ولا جربته ماااهو ذوقي يعني 

وحذفه بوجهي : البسي يالله 
قلت له " شعري حاطه فيه بيض 
رد علي بقرف : وليه حاطته يعني عشان ما تروحين 
بس ماهي علي هالحركات بتروحين بزفرتس وزنخ البيض 
قلت بإستسلام : طيب اصبر عطني ساعه اكون جهزت
قال وهو قافله معاه : نص ساعه وتروحين معي 
بالشكل اللي انتي فيه 

فركت شعري بالشامبو كم مرره ابي ريحة البيض تروح 
اخر شي طلعت
وحطيت لي فحم خليني ابخره يمكن تخف الريحه 
لبست تايير اسوود ونشفت شعري بهوا الاسشوار 
وربطته ذيل حصان بعد ما بخرته بعوده
بخيييت عطر بكثافه ما ابي اشم اية ريحه شينه 
تمكيجت ببساطه ماحب اكثر 
دخل علي وهو متنرفز على الاخر 

ما خلصتي 
وقف وعيونه تتفحصني 
خفف من حدة صوته وقال :يالله امشي تأخرنا وطلع 
كشرررت مااا ودي يشوفني كذا 
وبعد هو مدري وش يبي هو ونظراته 
اف بس 
************ 

اه يا قلبي ذي ناويه تجلطني 
وش هالزين 
بس ما ودك تتكلم والا تعصب تخرب زينها كله 
طلعنا من البيت سحبت نفس واخترقتني ريحتها 
: انتي ليه متعطره كذا 
قالت وش فيك لا تصارخ 
قلت لها : انكتمي اخر مرره تطلعين متعطره 
ريحتها تجنن 
عارف اني بنجلط الليله منها كل شي فيها يجلط 

وصلنا بيت ابو وليد
قلت لها : هذا بيت مديري في العمل ابو وليد
نزلنا ودخلتها من ممر مدخل الحريم وانا رحت للرجال
وكان ابو وليد الله يجزاه خير متكلف جدا 
احسه ابوي من كثر فرحته فيني

**********


دخلت واستقبلتني ام وليد 
يا هلا ياهلا بعروستنا 
اتفضلي يا مرحبا بك 
السلام عليكم وكشفت غطاي وطاحت عباتي على كتوفي
ام وليد : ماشا الله ماشاءالله ربي يحرسك 
خجلت منها وهي تتفحصني
قالت لي : اتفضلي من هنا يا حبيبتي 
مشيت وراها وعباتي تسحب وراي 
وارفعها وتطيح حست فيها كأـني اول مره ألبسها 
بس عرفت وش عيبها عباتي جديده وطويللللله 
الله يسامحس يامنيره 
دخلت مجلس ام وليد والا المجلس صاااك حريم 
وبدت السلامات اثقل مهمه لا صرتي ما تعرفين احد منهم 
كلللللهم جالسين بدون عباياتهم 
وانا بجلس بعباتي ما تعودت انزل عباتي عند الناس
ووقفت قدامي ام وليد : اديني عبايتك 
تبسمت بحرج : لا خليها 
قالت ام وليد : وي اش خليها 
هاتي عبايتك يالله انتي عروسه 
مدري شلون نزلتها واكيد بان في وجهي اني مش متقبله 
رتبت شعري بحرج وجلست 
عن يميني عجوزه نحيفه و لابسه فستان كرته كحلي واطرافها ابيض
ومنديلها الابيض على راسها 
وسبحتها في يدها وخاتمها الفيروز يزين اصابعها النحيله 
قالت لي: مبروك يا عروسه منو المال ومنك العيال
قلت لها بحيا طاغي 
مدري وش جاني: الله يبارك فيس 
قالت اللي عن يساري وكانت بعد حرمه كبيره 
بس مليانه :ايمتى كان فرحكم 
قلت لها قبل اسبوع تقريبا
ضحكت بإستضراف : وي لسى دوبك جديده 
ههههههههههه
مدري وش ارد عليها 
تبسمت من غير نفس 
دخلت المجلس وحده كنها القمر 
وكانت لابسه قصيييييير وكعب عالي 
وشعرها مرتب بشكل كأنها طالعه من مجله 
جت عندي وقالت : اكيد انتي عليا 
ياسر موصي عليكي 
وقفت لها وبوستها وقلت بجفاف : اي انا عليا 
من معي ؟؟
قالت برقه ودلع طبيعي : انا بشرى 
اخت ابو وليد 
قلت : اهلا تشرفنا 
كانت الجلسه ثقيله على قلبي 
حسيت نفسي غريبه 
تمنيت اني في بيت اهلي وبين اهلي واحبابي 
مع انهم رحبو فيني واسرفو في كرمهم لي 
بس نااس غيررر 
وانا غيير 
بعد العشا اغلب الحريم راحو بقي 
ام ابو وليد اللي هي ام كرته كحلي 
وبنتها بشرى طبعا 
جت جلست جنبي وقالت : انتي مدرسه صح
قلت لها: أي مدرسه 
قالت انا لسى بدرس في الجامعه 
وبدت تسولف :
اخويا ابو وليد بيحب ياسر كثيير ومعجب فيه 
قلت بقلبي : وانتي بعد شكلس معجبه فيه 
ضحكت وقالت بهمس :الكل في هادا البيت 
بيحبو ياسر 
طارت عيوني من جراائتها 
ضحكت من كل قلبها على نظرتي 
وقالت وهي تحاول تسكت : سامحيني يا عليا بس نظرتك وملامحك بتقتل كل كدا بتغيري عليه 
حاولت اكون مؤدبه وحليمه عشان ما اقووم اصفقها 
قالت وهي تمسح دموعها وبهمس : بس انا لا 
الله يعينك على دموو التقييل 
اخذت ثواني استوعب هي وش تقول 
بعدين انا فكييييت ضحك 
عجزت اسكت 
اخيييييييييرا لقيت احد مثلي يشوف ياسر وثقل دمه 

***********
ريمو علامس بس نايمه 
قالت وهي يالله تفتح عيونها 
: مدري بس ما اقدر افتح عيوني نعسااانه
عليان :طيب ازحفي ابي انام حتى انا 
ريم : والله مافيني روح نام بمكاني 
عليان : ما اعرف انام الا بمكاني 
ريم وهي يالله تسحب نفسها واخذت مخدة عليان وعطته مخدتها
ضحك عليان ياحراميه عطيني مخدتي 
تمسكت بقوه بالمخده وهي تشمها لاا خليها ياخي فيها ريحه تهبل 
عليان :طيب بس لا عاد تقولين ياخي ناظر بريم لقاها نايمه وبعمق 
عدل المخده ونام




من زواج عليا والعيال عند امي رافضه تجيبهم 
ويوم راح سند يجيبهم 
حلف ابوي مايطلعون من البيت الا بعد اسبوع
اتصلت على امي :
يمه ليه ليه ابوي يحلف 
انتو عارفين اني هنا في بيت فوزه عشانهم 
مو معقول والله اللي سويتوه 
امي بهواش : بلا خرابيط انتي هالحين في بيتس ومع رجلتس 
وفوزه الله يرحمها انسيها 
لا تخلينها عذر وسبب لخراب بيتس
قلت بقهر : يمه سند اشتكى والا انا اشتكيت 
قالت امي : ياافضحي وانتي تبين الرجال يشكي 
قلت وانا ابكي : يمه تكفيييين انسوني انا وسند شيلونا من بالكم 
قالت امي بزعل : انساتس انسى بنتي قطعه من قلبي 
والله يا فايزه ان همتتس ماينومني الليل 
قلت : يمه سامحيني بس ترا انتي مشغله حالتس
والا انا بخيير بس اعتقووني اعتقوووني

********** 
من ليلة الزواج وهي تصدد عني 
وانا بعد ما ودي اشوفها وما اقدر امنع نفسي ما اعجب 
وزادها عمي بحركة العيال 
ما تجي الامور كذا ياعمي 
اسمح لي تصرفك غلط في وقت غلط

قررت اريح اعصابي واريح فايزه بعد
جهزت عزبة البر وطلعت مع واحد من اخوياي 
بعد ما بلغت عمي عشان يروح ياخذ 
فايزه عنده بالبيت لمن ارجع 
*********** 




قراءه ممتعه لكم وردود حلوه لي 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق