الأحد، 27 أبريل، 2014

سيف وشادن الجزء التاسع

الجزء التاسع

انت تريد وانا اريد والله يفعل مايريد

في يوم  وعلى غير ميعاد تقابلت معها  في عرس جلست جنبي  يمكنها ناسيتني وماتعرفت علي بس انا عرفتها على طول
والله لو خططت للي ابيه ماتم مثل اللي تو صار
جت وحده من الجماعه ملقوفه وتحب كثر الكلام
وسلمت علي وسألتني عن الحال والاهل وسألتني عن شادن: هو صدق ان شادن خاطبها سيف ولد الشيخ 
:قلت اي صدق
 قالت :وش جابهم لكم وينكم ووينهم
  قلت؛ الله اللي قسم  ودخلو عليهم بجاهه وخربو على ولدي ناصر قالت لي :اماهي مخطوبتن لولدتس ناصر!!!  
ورفعت صوتي ابي العجوز جدته تسمع :هذاك  من اول ناصر لشادن وشادن لناصر 
  كسرو قلب وليدي  بليل مابه ضو
جا هالسيف وخرب على ولدي 

بعد ما راحت الحرمه ألتفتت علي الجده
:اسمعي يا ام ناصر  ادري انتس تسمعييني بكلامتس هذا
 بس خذي العلم مني انا بنتكم ذي ماحبيتها ولا ابيها لولدي  ولدي من عقبها متغيرن علي من اول مايثني لي كلمه واليوم زعلي مايهمه  وانتي تبينها لولدس وانا ابيه لبنت عمه و خلاص كلن يحفر من عنده لين يتفرقون 
 
قلت لها :بنت اختي ما اخرب عليها مهما صار وابعدي عني يامره.   
قالت :بكره ان شالله وانا عندهم وتجيس العلوم  لو ان كنتي تبينها لولدس تعالي
       


ومن اصبحنا وانا في بيت اختي  وبعدها يوم جت العجوز ماقدرت الا اني اكون   موجوده وارادد  العجوز ولا كأني لي علم بجيتها   
     والله اعلم ان امنيتي بتحقق وبترجع شادن وتكون من نصيب ناصر 
______________________

 لازلت انا وعمي ابو حمد في جلستنا  اللي انهاها عمي بجملته الباب اللي يجيك منه الريح سده واستريح

في ذيك اللحظه دخل علينا ابوي 
  وعمي وزوج عمتي 
   السلام عليكم 
وردينا السلام. 
همس لي ابوي ارتاح انا جاي وبحل الموضوع

     دخل ابوي بالموضوع مباشرة 
 :اسمع يا ابو حمد حنا ناسٍ شارين  نسبكم وقربكم  واما اللي صار
 هذي  امي  ويحز بخاطري سواتها لكنها والله غلطانه 
 ولا ارضى لبنتنا شادن اللي صار
والحق لكم  
   وهذولي اخواني يشهدون وماعليك باللي صار كله 
 بس نبي نبعد عن هرج الحريم وتتصافى النفوس  



  عمي لانت ملامحه      :الله يجزاك خير يا ابو سيف      وجيتكم على راسي  وتردد بالكلام 
قام عمي وقال: بالنسبه  لكلام امي امسحه بوجيهنا امي من حريم اول
الولد ماياخذ الا بنت عمه 
  وبنت عمته اللي هي تبيها لسيف اليوم ملكتها     على ولدي ومابيشهد على ملكتها الا انت وسيف ان شالله  
 ابتسم عمي ابوحمد:ماشالله الله يبارك لهم     
نطيت عند عمي ابو حمد:طاح الحطب ياعمي 
   وحبيت راسه طالبك ياعم ماتكسر قلبي 
   تبسم وقال :خير خير 
 قلت له وانا ملهوووف: تكفى ياعم 
قال:طاح الحطب وامورنا على ماهي
   قلت له وانا قلبي يرقع من الفرحه :يعني العرس بوقته ياعم؟؟
هز راسه بالموافقه حبيت راسه وحبيت راس ابوي وعماني  وقفت حايس مدري وش اسوي من فرحتي 
  
______________________
 
ياغافل لك الله 
كذا ياجده  كذا ترخصيني وتهينيني  وترميني لواحد مايبيني لذا الدرجه !!!
ورجعت اكمل 
سيف من زمان وهو يقول مابي بدور بدور اختي وانا والله ياجده
ما اشوفه الا اخوي     
الجده :ياوليدي انا سافطتن لس الخير مايشيلس الا ولد عمس ما يصونس الا سيف 
 تنرفزت وبحده ولاول مره:  
شوفي ياجده هذا انا اقسم بالله لو كان اخر انسان ما اخذته
  ياجده وجلست عندها وبتردد.  :ياجده انتي بتخربين علي كيف تبيني اخذ سيف  وولد عمتي مكلم امه تخطبني  
التفتت علي وبنظرة استفهام

:من بندر ؟؟
قلت :اي بندر يبيني وانا موافقه 
 انتي خربتي علينا 
وسيف حبيب ومايستاهل اللي انتي سويتيه فيه هالحين علميني شلون بتخلينه يرضا عليس؟؟
من اول ياجده انتي نور عيونه
 بس الحين زعلتيه والله يستر  شلون بترضينه 


 دمعت عيون جدتي  واكيد انها دموع الخجل من نفسها اولاً
ومن اللي سوته بحق سيف وشادن 
  قلت لها : جده لازم يتصلح اللي صار   البنت  مالها ذنب 

  لازم تعتذرين يا جده والاعتراف بالخطا فضيله ولا هو بمصغرس لا تأسفتي بالعكس بتكبرين بعيون الكل واولهم سيف
  

_____________


  بغرفتي ومسكره الباب وحواليني اكياس  وشنط جهازي ومنسدحه بسريري وفاتحه هدية سيف 
 
 خاتم بقلبين متعانقين
ألبسه و ارجعه للعلبه وارجع اتذكر ملامحه وصوته. 
وتبدا دموع
 تنزل حاره مقهووره من اللي صار الحين يوم بدا قلبي يحس به ويحس ان في مشاعر حلوه    
تجي هالعجوز وتخرب علينا 
      كلمة ابوي للحين ترن باذني :اذا هذا اوله ينعاف تاليه. وامي تحاول تهدي فيه بس مافي فايده ابوي حكم  وهذاهو مع سيف بينهي الامر
 ضاقت بي الدنيا يوم تصورت الفراق والنهايه
  وهي توها ما ابتدت
تعوذت من الشيطان الرجيم 
قمت وتوضيت وصليت ابي ربي يمسح عن  قلبي  همومه 
 غفت عيني وانا بهم مايعلم به الا رب العالمين
وصحيت على صوت محمد يصحيني 
 
:شادن ومد لي جواله وباااقة ورد كبيييره من الورد الاحمر  وطلع 
 وانا جلست مفجوعه من الجوال اللي مده   والورد اللي بحضني   وحطيت الجوال  على اذني
 قلت بتردد:ألو
جاني صوته :هلا وغلا بالشادن
 هلاوالله باحلى ألو سمعتها
 
تبسمت وانا قلبي حزين 
قال:حبيبتي تسمعيني؟؟
هزيت راسي كأنه يشوفني 
سيف:قلبي  ردي علي 
والله ان مالي دخل باللي سوته جدتي فاجأتنا كلنا 
مدري وش اللي جاها 
  شادن تسمعيني؟؟
بالله عليس ريحيني ردي علي 
رديت عليه :معك  
تنفس براحه وابتسمت عيونه : شادن  حبيبتي انا اسف لكل شي صار وامسحيها بوجهي 
   وترا امورنا  تمام
  يعني ان شالله زواجنا موعده
مثل ماهو 
       والله ياشادن الدنيا ماهي سايعتني من الفرحه
   وودي لو انتس جنبي
 تشوفيني  شوي وارقص 
     ضحكت بخفوت وسمعني : اه ياقلبي  ياربي صبررني    ويمر هالشهر على خيير .... شادن 
رديت بسرعه :نعم 
رد:الله ينعم عليس    خلصتي شغلس وتجهزتي 
قلت بحيا:اممم تقريباً  
قال بضحكه  : تقريباً!!
 اكييد  خلصتي اللي بالسوق بقي شوي لباقي البنات 
انتي كذا حلوه
 لا  تتوقعين ان اللي بالسوق بيجملس ويحليس بعيني 
انتي بنظري اجمل ماخلق ربي  والله لو وش مالبستي 
 ما ابي اقول خيشه عشان ماتزعلين 
بس ترا احب البساطه والذوق الناعم 
 
   استحيت منه
ومن كلامه ماعرفت وش ارد عليه  ألتفت لباقة الورد وسحبت الكرت اللي معلق بها
وكان مكتوب فيها ((  حبيبة عمري  الشادن )))
قالي يوم طال سكوتي  :   يالله حبيبتي انا بس حبيت اتطمن عليس واطمنس
ملتقانا ان شالله بعد شهر
يالله تصبحين على خير
قلت بسرعه :لحظه سيف 
قال بسرعه ولهفه:هلا 
قلت له :شكراً 
:على ايش ياقلبي  
قلت :كل شي حبيبي
 وقفلت الجوال بسرعه
وقعدت اضحك اضحك     ووقفت قدام المرايه.   احس وجهي ولع  واناظر نفسي ورجعت اضحك على جرأتي معه 

 رجع دق الجوال مررره ثانيه. 
سيف يتصل بك 
  وفتحت الباب ورحت لغرفة محمد وهو يرن بيدي   وشبه حذفته على محمد وطلعت اركض لغرفتي 



قراءه ممتعه لكم وردود حلوه لي 

الأحد، 13 أبريل، 2014

شادن وسيف (الثامن)

الجزء الثامن

جلست بتراخي بعد ماطلع سيف 
 عيني على الباب وعيني على كيس الهديه      وانفتح الباب فجأه ورجع سيف
وابتسامه عريضه  تلون وجهه مع ملامح رعب ترتسم بوجهي
:شدون ترا ماعندي صبر زواجنا ان شالله بعد شهرين جهزي نفسس ورمى لي بوسه بالهوا وانسحب سحب من محمد اخوي   
:اوووه     تنفست براحه
وانفتح الباب مره ثانيه بس هالمره محمد يضحك ويجاهد ظربات سيف 
:محمد وعينه على الهديه  :اشوف وش جاب لس الدب سيفوه
  وجته ضربه بظهره :اي يا دلخ عورتني
قلت لمحمد :خلاص روووح  بعدين بعدين
 وطلعت من المقلط قصدي هربت خفت انه يرجع 
  
____________

بس وصلت عند عمي قلت له  :عمي  ابي موعد العرس بعد شهرين يعني على عيد الفطر


 رد لي بالموافقه 




_________
صارت الايام تركض
 من ارسل سيف المهر وانا يوميا انزل السوق 
 والاحق تسجيلي بالجامعه
 

 وفي يوم من الايام
رجعت انا واختي من السوق واستقبلتني امي ووجهها  عابس  وهمست لي:جدة سيف هنا وخالتس بعد
   لا تدخلين ابد





قرصني قلبي
وش فيه وش اللي جايب جدته 



 وقفت اتسمع   وش يقولون. مافيني صبر لين يروحون


 : بنتنا عندنا وولدكم عندكم 
وتراكم انتو اللي فرقتو بينها وبين ولدي 

  : لا يانظر عيني والله بنيتكم اللي الله اعلم وش هي مسويه لين علقت ولدي سيف بها والا سيف من اول بس يهذري ببنت عمه البدور

 " شهقت وش هالكلام وش هالتهم الباطله ذي 
    ارتفع صوت امي     :حدتس والله لو مانتي في بيتي ان مالتس حشيمه جايتنا في بيتنا
 وتلسنين علينا
 بنتي  ولدكم اللي سعى وخطبها
لا شافها ولا شافته
   بس اللي جاب ولدتس على وجهه سيرة شرفهاوشرف اهلها     
انتفضت عجوز السووو:  هين والله ماتتم هالزواجه وانا بنت ابوي واللي خلق هالشيبات ومسكت شعرها:    ماتفرحون بولدي لبنتكم
   خالتي ردت:   باللي مايحفظكم. انتي وولدتس وقبيلتس كلها
   

 وطلعت العجوز وانا واقفه   ودموعي متحجره بعيوني
دفتني وطلعت من باب البيت
وهي ترغي وتزيد وتوعد
بطلاقي من سيف 

طلعت خالتي
وضمتني: لا يايمه لا يانظر عيني. ازوجتس سيد سيده    ناصر بس ينتظر منتس اشاره
تفلت منهاوصرخت بها :  خالتي وخري عني وخررري 
وش تقولين انتي وش تقولين. وبعدين  وش جاب هالعجوز وش اللي صار
ودخلت على امي متنكده مثلي  شوف عينها بنتها بتطلق وهي بالملكه 

  :يمه انا زواجي بعد شهر  ليه كل هذا يصير  وشتبي عجوز ابليس مني وليه تقول عني كذا 
 امي تمسح دموعها:والله يابنتي مدري دخلت علينا انا وخالتس وهي تحلف وتقسم ايمان ان زواجكم مايتم  والباقي سمعتيه واختي زادت النار حطب 


________


 طبعا مافي مثل الاخبار الشينه بسرعة الانتقال والوصول 
  جدتي  الله يسامحها خربت علي حياتي ولعت بالبيت حريقه.  وماخلت كلام شين ماقالته   ماصدقت فيها ولا باهلها      ويارب هي بعد ماتصدق فيني 
     واليوم  اتصل علي عمي ابو حمد وطلبني عنده     رحت وانا خجلان مالي وجه
وعلى قد ماكنت متأمل اني احاوط الموضوع واهديه الا ان كل شي انهار  بكلمته :ياولدي الباب اللي يجيك منه الريح سده واستريح والظاهر ان زواجكم مابيجيب الا المشاكل فمثل ما دخلنا بالمعروف اتمنى نخرج بالمعروف 
   

قراءة ممتعة لكم وردود حلوه لي

السبت، 5 أبريل، 2014

شادن وسيف ٧

الجزء السابع
   مر شهرين
 على الاحداث والليله معزومين عند اهل شادن 
على تمايم ولد اختها  وتخرج شادن
اخذت امي وخواتي معي 
جدتي من رجعنا من العمره زعلانه علي  وراحت لبيت عمي
 طول الطريق لمكه وهي تحاول تقنعني اترك شادن 
واخذ بدور او اي وحده من بنات عماني او عماتي
وربطت رضاها علي بهذا الطلب
 رفضت حتى النقاش بالموضوع
  وبس وصلتها لمكه وحطيتها بعهدة ابوي اعتمرت ورجعت لحالي
 
 
 
 
 
 يومياً اروح لمحمد ازوره بحكم انه مايقدر يطلع
   ومن اسبوع خففو له الجبس وصار يقدر يتحرك
    كنت انتظر اي اشاره منه لي عشان اكلم شادن
 
 طنشني تماماً ولا كأنه وعدني 
 
وبعدها خففت روحاتي واتصالاتي 
حسيت نفسي ثقيل 
 
 
لين جا اتصال قبل خمس ايام 
  ابوحمد يعزمنا على مناسبه عندهم
 
ماكان عندي علم بشي وش المناسبه 
بس قبلها بليله لقيت رساله من محمد. 
بكره انسب وقت تصلح اللي خربته
 حفلة تخرج شادن وانت ومفهوميتك
 
 
 
 رحت لاختي اللي بثاني جامعه وانا مستحي واحك راسي ومتردد اسألها والا لا 
 
وسألتها :لو ابي اهدي شادن وش افضل شي 
 
 
وياليتني ما سألتها
ماخلت من الاقتراحات شي 
بس قبل لا اهرب منها
 قالت لي   نفس كلام محمد عادته علي بس بطريقه ألطف من محمد 
عن 
  
 المظهر العام 
والشكل الحلو
 طيب انا ماني حلو ولا ابي اكون كذا بس وش يمنع فعلا اني اترتب
للان احسب نفسي
 ذاك المراهق اللي يلبس اي
شي وكيف ماكان 
   
امرنا لله نشوف اثر هالشي على شادن 
 
 
 
::::::::::::::::::::::::::::::::::::
 
اليوم فاجأوني اهلي
 
بحفلة التخرج كل كلامهم الفتره اللي فاتت عن تمايم ولد اختي
 واليوم اختي وشوشتني ان اهلي بيفاجأوني بحفلة تخرج
 
عزومه كبيره الكل معزوم 
واكيد اهل سيف من ضمنهم 
 
 
 لبست فستان شانيل موف بتنورة مكسره مع جاكيت دانتيل ثقيل نفس اللون  مع مكياج خفيف وروج توتي
وشعر غجري واكسسواررقيق  وصندل ناعم عالي
 
 
 اليوم حاسه نفسي مثل الاميرات
امي كل ماشافتني   رمت لي بوسه بالهوا وذكرت الله
 
دخلت خالتي ام ناصر
ومن شافتني وهي تذكر الله :ماشالله ياذكر الله
 وضمتني قوووه. 
وهمست بأذني: ياخساره اللي منتي نصيب ناصر
 
 "تصلبت بحضنها ماحبيت كلمتها
على اني مارضيت بسيف للان
 وما احس بإنتماء له او حب او اية شعور طيب
الا اني كشيت من كلام خالتي "
:خالتي  خلاص هالكلام مامنه فايده
 الله يرزق ناصر باللي احسن مني 
خالتي برفعة حاجب :يعني خلاص مقتنعه بسيف  !!؟؟
قلت متفاجأه من كلام خالتي : اكيد خالتي اختيار ابوي لي
  وليه ما اقتنع فيه واكون راضيه
"جاني احساس ان في كلام واصل لخالتي 
  اكيد  ان امي بحسن نيه تسولف لخالتي عني "
 
 دق جوالي بيدي وانقذني من تحقيق خالتي
ورحت للمدخل اكلم محمد 
:هلا محمد
محمد:اهل سيف واقفين عند الباب ومقفل افتحي لهم
:طيب هالحين 
وقفت ثواني قدام المرايه اتطمن على شكلي
 اكيد بكون تحت المجهر
 واخذت نفس عميق وابتسامه وفتحت لهم الباب 
 :ياهلا والله حياكم الله
واقبلت امي وخواتي وحريم اخواني وخففو عني المهمه 
 
 
ماقصرو بصراحه هدايا وشكلاته وورد  خجلت منهم
   
 حطيتها مع اغراضي وباقي الهدايا
ورحت اباشرالضيوف واقهويهم مع خواتي 
 
 
 
:::::::::::::::::
 
 
  : من انت ؟؟
سيف:محمد بلا ثقل دم 
محمد يلف ويدور  :وين خويي سيف ويضحك   تصدق ماعرفتك 
سيف:وليه ان شالله ماعرفتني ؟؟
محمد :لابس ثوب ابيض لازم نحتفل بهذي المناسبه 
سيف  : اسكت فضحت بي  الرجال يناظرونا
امش خلني اسلم على عمي 
 محمد بلؤم :تبي تسلم على عمك اول والا مرتك اول 
وقفت  وعطيته نظره تحرق:لا تلعب بي يامحمد  اكيد عمي
وتوجهت لعمي اسلم عليه 
ومن ضمن اللي سلمت عليهم وعرفني عليه محمد ناصر ولد خالته
طول الوقت وهو يناظرني باحتقار
 مدري هو كذا نظراته طبيعيه والا انا متوهم 
 
   
 
 
 بعد العشا
 
 سألت محمد عنه وعن نظراته قالي :ههههه ذا الانسان يكره الكل ويحتقر الكل بس انت بزياده
قلت له :ليه وشمعنى؟؟
قال:عشان شادن كانت مسماه له  وانت اخذتها
قلت بغيض:اجل خله يولع ويحترررق خربت مزاجي وانت وولد خالتك 
 
 
ورفعت جوالي ابي اتصل باهلي خلاص بنمشي ماعند محمد سنع
قال محمد:   ابتصل بشادن ابي اخذ اجرك واجمعك فيها  
 
واتصل بشادن :شدونه حبيبتي ابي   ببسي بارد
 تكفين ابي اجي للمقلط واكيد رفعتي لي من الكيكه
مثل ما وصيتس
 
 طيب دقيقه وانا جاي 
 
وألتفت لي وقال 
 
 انا بدخل وانت ادخل وراي بعد دقيقتين بالضبط 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
قفلت من محمد
 
واخذت له صحن الكيك والببسي ورحت للمقلط
وجا محمد :بالله اقفلي الباب اللي بيننا وبين الصاله ابجلس هنا  بررواق  اخاف احد يدرعم من حريم اخوانس
 
 ورحت اقفل الباب ورجعت اجلس بجنب محمد 
 ونزلت الصندل العالي  ابي اريح رجولي 
 ودق الباب الخارجي وانفتح  ودخل سيف
وانا اتخبيت بجنب محمد  
غطيت وجهي بكتفه وقرصته بجنبه لانه حطني بذا الموقف الخايس
 
وبصوته الجهوري : السلام عليكم
رد محمد وهو يحاول يبتعد عني ويتألم:وعليكم السلام 
  وألتفت علي. ؛ليييه تقرصيين. اوتش
 وفك نفسه مني وقام وانا انكمشت ابي اي شي يخفيني 
 سيف بهمس لمحمد :احرجتها 
محمد :ابوي يناديني دقايق وراجع لكم
 
    وطلع النذل وخلانا لحالي معاه
 
 محرررجه مدري وش اسوي بالضبط 
جلس  مقابلي:مبارك التخرج
رفعت نظري له قلت بخجل:الله يبارك فيك
 
 ونزلت نظرتي  حسيت في شي متغير  
قال بدون مقدمات وبصوت هادي وجاز :حبيت اشوفس  واعتذر لس عن اللي سويته
عذري الوحيد اني ماحبيت افجعس على الوالد ومحمد 
طريقتي خطأ واسلوبي جلف
سامحيني
 
 حسيت بغصه من كلامه ونشف ريقي 
كنت ناويه انطق واعيد عليه طلب الانفصال عزة نفسي وابليس وسوسوا
 لي بذا الشي بس كلامه  محى هالوسوسه وحبيت اعتذاره 
 وقف وقرب مني 
 وانا لا شعوريا وقفت 
 حسيت اني قزمه 
ماشالله فارع الطول  ليتني مانزلت الصندل
 
قالي بصوت رخيم:  سامحتيني؟؟
ورفعت  عيوني 
 فعلا متغير
 يمكن تخفيف عوارضه وتشخيصته   
شعره الطويل اختفى ملامحه صارت  غير
 عادها  علي  مع ابتسامه خفيفه :  هاه  شدون    سامحتيني   ؟؟
حاولت  اتكلم    ما اسعفتني الحروف 
     ماقدرت انطق   هزيت راسي بنعم
 اتسعت  ابتسامته  
 
 حط بيدي كيس صغير تيفاني :  شكرا  
والف مبروك التخرج حبيبتي  
وطلع 
 
 قراءه ممتعه لكم وردود حلوه لي