السبت، 29 مارس، 2014

شادن وسيف (السادس)

الجزء السادس
وصلت عند محمد وجلست عنده بالغرفه والاخ نايم مادرا بحرتي  وحرقتي من اخته
وارجع اتذكرصوتها وهي تصرخ علي: ما ابييك
 قمت وتوضيت وصليت ابي اهدا وافكرر زين

بعدماسلمت هديت وصار تفكيري صافي
    بعذرها  خافت مني
وانا بعد جلف    ما اعرف وما قدرت اهديها ولا اعلمها  وش صار على ابوها واخوها
 كان قلت لها  مصيرها تعرف
الا هالفيلم البايخ
  وقعدت ألوم نفسي






من فتحو لي الباب دخلت وانا اصيح يوم شفت امي
وانهار واطيح عند رجولها تكفييين يمه فكيني منه
 امي طار عقلها :شادن وش فيه؟؟
 وش اللي جابس بهالوقت؟؟
ومن هو اللي افكتس منه؟؟

وانا ازيدد من بكاي جتني
طاقه بكاء عجيبه   فرغتها كلها وامي واختي يترجوني اعلمهم
:طيب من اللي جابس هنا؟؟
  نطقت وقلت :سيف .     
سيف هواللي  جابني هنا غصب عني
فزت امي واقفه على حيلها
: وشهووو !!!!!
وش جابه لس؟؟؟؟
  وليه يجيبس هنا ؟؟
 وين ابوتس ؟؟وين محمد ؟؟؟
رديت وانا  اشاهم :مدري  يمه مدري

   
كملت ببكى:جتني رساله من محمد يقولي فيها جهزي نفسس اوديس عند امي
   وبدل لايجي محمد جاء سيف 
 ورفض يعلمني وين محمد وابوي
امي بإلحاح وخوف  :وابوتس وينه
رديت:راح مع سيف مشوار ومارجع
امي:ياربي سترك ولطفك وش اللي صار
 ومسكت امي جوالها ودقت على ابوي ومحمد ومثلي مالقت نتيجه ودقت على حمد   مع انه ماهو بنفس البلد معانا. 
 رد حمد وسلمت امي عليه وطلبت منه رقم سيف
مع استغرابه عطا امي الرقم ودقت عليه 
ورد عليها من اول رنه 
امي:السلام عليكم يا ولدي
سيف كأنه متوقع المكالمه :وعليكم السلام
امي :معك ام حمد
سيف:هلا والله بعمتي شلونس   ياهلا وغلا
امي:هلابك ياولدي الحمد لله وشلونك انت 
سيف :وشلون الاهل 
امي:الحمد للهطيبين اسمع  ياولدي 
ابوحمد مقفل جواله ومحمد بعد 
عندك علم وينهم؟؟
 سيف بتردد ياعمه :  قولي لا اله الا الله 
امي بخوف بان بوجهها :لا اله الله والف من ذكره. 
سيف :محمدانصدمت سيارته وانشعرت رجله والمستشفى نوموه الليله عندهم يتطمنون عليه
امي بصدمه : وشو !!!
  انت تقوله صادق 
سيف: والله انه طيب بس رضوض خفيفه
امي لازالت مشككه :عساه سلم  وماتأذى
سيف :والله ياعمه طيب وانا بكرره اجي واخذس تشوفينه
امي : اللهم لك الحمد
وبدت تدمع عيون امي :
الله يسلمك ياولدي ماتقصر طيب ابوه وينه
هنا توهق سيف بس لازم يتكلم : عمي نايم هالحين اخذ دوا السكر 
امي: ياربي لطفك اكييد تعب  وشلونه هالحين
 امنتك بالله وشلونه  
سيف: والله كلهم بخير هذاني عند محمد بغرفته واول مايصحى اخليه يكلمس
  امي:طيب ياولدي سامحني ازعجتك وجزاك الله خير
سيف :افى ياعمه انا ولدس وحاضر لس باي وقت 

 تردد سيف للحظات بعدها قال:كيف شادن تركتها وهي تصيح
وانا والله اسف ياعمه فجعتها وخوفتها بس ماحبيت اني ابلغها
باللي صار وشكلي ياعمه خربت الدعوه 
تبسمت امي وناظرتني:مشكور يا ولدي وماقصرت وهي تراها مدلعه حبتين الله يعينك عليها
 نطيت عند امي وانا رافضه كلامها عني 
 وانهت امي المكالمه 
قلت لها: وش صار وين ابوي وين محمد?
وعلمتني امي كل السالفه
بس بعد مايعطيه الحق ان يتصرف معي كذا الجلف 



  مر الاسبوع وانا يومياًعند محمد وقت الزياره اجي قبل الناس واروح اخر الناس 
ابي اشوف شادن ابي اعتذر لها


بس ولا مره جت بعدين سألت محمدقلت :ليه ماجت تزورك
ضحك محمد علي  وقال :زوجتك دافوره واختباراتها قربت
  وامي مانعتها من الطلعه عشان 
اختي نفاس عندنا


 سيف:طيب بكره خروجك اكيد لو جيتكم مابتسمحون لي اشوفها 

محمد بلؤم :اي ماعندنا هالحركات مرتك ماتشوفها الا بيوم العرس. 
 سيف:حرام عليكم ضروري والله 
      جبت العيد معها وابي اصفي الجو 
محمد برفض يرفع حواجبه :انسى

يأسني الله يسامحه وبان في ملامحي الضيق 
قالي محمد:انت من جدك ودك تشوفها ؟؟
نطيت وجلست على السرير بجنبه : اي تكفى يالخوي  
قال وهو يتفحص. ثوبي البني وشماغي المهردم  ووجهي
وشالني وحطني بنظراته
 بعدين قال. :وعسى بتقابل اختي بذا المنظر  ياخي ترتب شوي. وألبس ثوب ابيض بكبكات  وشماغك نشييه شوي
  وخفف شنبك وحدده  وألبس لك جزمه بدل  الزبيريه  
ترتب شوي خلي اختي تشوفك باحلى صوره


بعزة نفس وزعل قمت وانا اقول:ياخي الرجال مخبر ماهوبمنظر   واظنك عارفني
ضحك علي وقال  :
ادري والله انك بتقول كذا بس ترا اختي ماتعرفك ولك معها موقف بايخ وشبهه مغصوبه عليك 
لا تزعل مني
انا لازم اقولك كذا 
ياخي البنات يحبن الزين ويلفتهن الشكل واللبس
وانت مرره مهمل نفسك
   حتى يوم  جيتو تخطبون ماحسيتك متغير علي خشتك هي خشتك ولبسك هو لبسك
   ادري زدتها عليك
 بس والله لو ما ابيك لاختي
وشاريك كان ماقلت لك شي.  
 






ماسكه خصله من شعرها وتلفها وتبرمها   ورايحه في التفكير 
    وتكلم نفسسها بصوت مسموع
 :مااافي فايده   مافييي فايده
 امي اول معارضه لزواجي وكنت ابيها تساعدني افك عمري
الحين امي تقول قصايد بسيف  وهو يوميا متواجد عند محمد مفرغ نفسه  ويعرض خدمات وابوي مايشوف بالدنيا مثل سيف
 يا ربي       
 حتى دراستي اشغلتني عنها  ياذالأدمي
  وارجع اناظر بكتابي ابي اركززز 




دخلت البيت  وألقى جدتي تنتظرني   
بعد ماسلمت عليها قالت اهلك مشو للعمره وانا ابيك توديني 

تبسمت لها :ابشري  بس بكره ان شالله لي كم يوم مانمت زين 
قالت :خلاص بكره الفجر نمشي 
   وقمت رايح لغرفتي محتااج فعلا انام وارتاح 
 بس غمضت عيني    وارجع اتذكر وجه شادن وخوفها مني وتصنعها القوه وصراخها علي  كل ليله  تمنعني من النوم والليله زادها محمد علي يقولي مغصوبه طيب انا مابغيتها بالغصب
ابيها برضاها   


 اخذت جوالي وكتبت فيه رساله لمحمد وبعدها نمت 


محمد تكفى ضروري اشوف شادن بكره ان شالله مسافر    عطني امل اتصبر به لين ارجع  



وفورا جاني الرد : تروح وترجع بالسلامه 
  بعد الاختبارات ابشر يصير خير






   
 
  

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق